إعادة رئيس جنوب إفريقيا السابق “زوما” المعادي للمغرب إلى السجن

0

زنقة20.وكالات

قضت المحكمة العليا في بريتوريا، اليوم الأربعاء، بإعادة رئيس جنوب إفريقيا السابق، جاكوب زوما، إلى السجن، بعد شهرين من السراح المؤقت لأسباب صحية.

وقالت المحكمة العليا “إن قرار المفوض الوطني لدى مصلحة السجون، آرثور فريزر، بالإفراج عن السيد زوما لدواعي صحية غير قانوني”.

وشددت المحكمة على أنه “تم، بموجب هذا القرار، إصدرار الأمر بوضع السيد زوما تحت تدابير الحراسة النظرية لدى مديرية المصالح القضائية، حتى يتسنى له قضاء ما تبقى من مدة عقولته”.

وبعد رفضه المتكرر المثول أمام اللجنة القضائية المعنية بالتحقيق في جرائم الفساد، أدانت المحكمة الدستورية رئيس البلاد السابق، في أواخر شهر يونيو ب15 شهرا سجنا نافذا بتهمة إهانة العدالة.

وكانت السلطات السجنية أشارت إلى أن استحقاق الإفراج عن الرئيس السابق، كان مشروطا بتقرير طبي تلقته المصالح السجنية.

وفي غضون ذلك، تم تأجيل محاكمة زوما، على خلفية اتهامه بارتكاب جرائم فساد، مرة أخرى بعد إدلائه بتقرير طبي يثبت عدم استطاعته الحضور شخصيا. وكان من المقرر أن يمثل أمام أنظار المحكمة العليا في بيترماريتسبورغ بتهمة الفساد، تتعلق بصفقة أسلحة أبرمها عام 1999 مع شركة تاليس الفرنسية.

ويواجه الرئيس السابق 16 تهمة بالاحتيال والفساد والاختلاس. كما تم اتهام شركة “تاليس” الفرنسية المتخصصة في صناعة الأسلحة، بعد ادعاءها تقديم رشوة لقاء 4 ملايين راند (أي يعادل حوالي 235 ألف يورو).

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد