شبيبة الـPPS تطرد قيادات انتقدت الأمين العام

0

زنقة 20 | عبد الرحيم المسكاوي

قرر المكتب الوطني لشبيبة حزب التقدم والاشتراكية طرد عدد من القيادات الشابة بعد انتقادها للأمين العام للحزب نبيل بنعبد الله.

وحسب بلاغ لشبيبة نشر بموقع الحزب، قررت هذه الأخيرة طرد كل من سفيان بنلقدم، ويوسف بلوق، ولحسن ياسين، وسلوى زاعفر، ومنية الحكيم، وعلي هبان، ورضوان الذهبي، وفاطمة السباعي، ومحمد خوخشاني، ويونس أبا تراب، وعزالدين العمارتي.

وأوضحت الشبيبة أن “قرار الطرد اتخذ بناء الإخلال الجسيم بمقتضيات المادة 9 من الباب الثالث، وبمقتضيات المادة 82 من الباب السادس عشر، والمادة 90 من الباب السابع عشر، من القانون الأساسي للحزب، والتي تتعلق موضوعاً، بخرق مبادئ الحزب وقوانينه، وعدم احترام قرارات هيئاته، وعدم التقيد بمستلزمات وحدة الحزب وتوجهاته وأنظمته وضوابطه ومنهجية عمله”

وأضاف البلاغ، أن قرار الطرد جاء أيضا بناء على  “التشهير والإساءة المتكررة في حق الحزب وتنظيماته، واتخاذ المواقع الإلكترونية وشبكات التواصل الاجتماعي وتطبيقات التراسل الفوري كمنصاتٍ للخوض في الحياة الحزبية الداخلية، لا سيما ما تم الإقدام عليه، من نشر وتوزيع وتوقيع منشورات مُسيئة تحمل، عن غير وجه حق، الرمز الرسمي للحزب وهويته البصرية، ويتعلق فحواها بحياته التنظيمية الداخلية”.

الحزب كان قد أعلن في وقت سابق، عن طرد 11 عضوا، من بينهم قياديان عضوان في المكتب السياسي.

ووفق بلاغ صحافي لحزب “الكتاب”، فإن القرار يهم عز الدين العمارتي وفاطمة السباعي عضوي المكتب السياسي.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد

X