بوعناني يتحفظ على تركة رباح في مجلس القنيطرة

0

زنقة 20 | متابعة

وقع أنس البوعناني رئيس بلدية القنيطرة الجديد، عن حزب التجمع الوطني للأحرار، على التركة الثقيلة للرئيس السابق، بتحفظ خلال حفل تسليم السلط الذي جرى الجمعة الماضي ، وحضره الرئيس الأسبق عزيز رباح.

و خلال حفل تسليم السلط الذي تم تحت إشراف السلطة المحلية، وقع الرئيس الجديد بـ«تحفظ إلى حين إجراء افتحاص» ملفات رباح الذي عاقبه سكان القنيطرة.

وأوضحت مصادر “الأخبار”، أن سبب تحفظ الرئيس البوعناني على تركة رباح، يعود إلى اكتشاف الكثير من الاختلالات في التدبير المالي والإداري لمجلس المدينة، وكذلك تسجيل خروقات على مستوى قطاع التعمير.

وأفادت المصادر بأن المكتب المسير اكتشف «كوارث» تركها المجلس السابق، لذلك طالب الرئيس بإجراء افتحاص من طرف المفتشية العامة للإدارة الترابية التابعة لوزارة الداخلية، والمجلس الأعلى للحسابات، الذي توجد على رأسه، زينب العدوي، التي تقلدت سابقا منصب وال على جهة الغرب، وتعرف الكثير من «خبايا وأسرار» المجلس البلدي لمدينة القنيطرة.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد

X