فضيحة بلد البترول والغاز. الجزائريون يجمعون التبرعات لإقتناء معدات مواجهة كورونا

0

زنقة 20. الرباط

في فضيحة فضحت فشل النظام الكرتوني للجارة الشرقية، فوض ساكن المرادية، عبد المجيد تبون، المواطنين الجزائريين لتدبير الجائحة في غياب الدولة الجزائرية التي أضعفتها العصابة الحاكمة وأصبحت تثير الشفقة قارياً ودولياً.

و خرج ألاف المواطنين الجزائريين بعدما تظاهروا بدون جدوى، لجمع التبرعات لاقتناء المعدات الطبية لمواجهة كورونا في غياب الدولة.

و تبرع الجزائريون بالأموال و الحلي، لإقتناء قارورات الأكسجين لإنقاذ أرواح ذويهم.

وتبخرت فجاة شعارات عصابة المرادية، الذين كانوا يروجون إشاعات أحسن منظومة صحية في أفريقيا، لتعري كورونا عوراتهم وتنكشف حقيقتهم أمام أعين الشعب الجزائري.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد

X