أزمة غالي تلغي اجتماعات رفيعة المستوى بين المسؤولين المغاربة و الإسبان

0

زنقة 20 | متابعة

كشفت وسائل إعلام إسبانية أن لقاءً كان يفترض أن يجمع وزير الفلاحة والصيد البحري والتنمية القروية والمياه والغابات، عزيز أخنوش، بنظيره الإسباني، خلال الأسبوع الجاري، تم إلغاؤه، بعد إلغاء عدد من الاجتماعات المماثلة، منها مناظرة مرئية بين وزير التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي، سعيد أمزازي، بنظيره الإسباني.

ويعود هذا لالغاء بسبب تواصل الأزمة الصامتة بين المغرب، وإسبانيا وتعمقها، بسبب استقبال هذه الأخيرة لزعيم الانفصاليين إبراهيم غالي، وهو ما أرخى بظلاله على أجندة اجتماعات وزراء من حكومتي البلدين.

كما ألغيت كذلك اجتماعات كان يفترض أن تحضر لاتفاقيات تجمع البلدين، ما بات يعصف بطموح عقد القمة رفيعة المستوى، التي كان البلدان يحظران لها.

وكان وزير الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج، ناصر بوريطة، قد أكد أن المغرب لايزال ينتظر “ردا مرضيا ومقنعا” من طرف الحكومة الإسبانية بشأن قرارها الترخيص للمدعو إبراهيم غالي، المتابع من طرف العدالة الإسبانية على خلفية جرائم إبادة، والإرهاب، بالدخول إلى ترابها.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد