البيجيدي يطلب توضيحات من الأغلبية و يعتبر القاسم الإنتخابي لازال قيد النقاش !

1

زنقة 20 | الرباط

قال النائب الأول للأمين العام لحزب العدالة والتنمية، سليمان العمراني، أن اعتماد القاسم الانتخابي على أساس المسجلين، لازال فيه نقاش ، و سيصوت الحزب ضده في الجلسة العمومية اليوم الجمعة.

و أمس الخميس ، صوتت لجنة الداخلية بمجلس النواب على تعديل القاسم الإنتخابي و جعله على أساس المسجلين، وهو التعديل الذي تقدمت به كل فرق المعارضة والأغلبية باستثناء حزب العدالة والتنمية، وذلك بـ29 صوت مقابل 12 صوت رافض.

العمراني ، تأسف لـ”تصويت فرق الأغلبية صوتت مع مقترح تعديل القاسم الانتخابي الذي تقدمت به فرق المعارضة، رغم أن الحكومة رفضت هذا التعديل ولم تقبل به”، معتبرا أن “ما وقع أمس بهذا الخصوص داخل لجنة الداخلية بمجلس النواب، سابقة غريبة وعجيبة تثير الاستغراب وتطرح عدة استفهامات”.

ذات القيادي في حزب رئيس الحكومة ، أضاف أن “بعض المكونات السياسية منزعجة من تموقع حزب العدالة والتنمية اليوم، وممّا تمنحه له بعض التقديرات والتوقعات بخصوص تصدره نتائج الانتخابات التشريعية المقبلة للمرة الثالثة على التوالي”.

وتابع :  لكي تواجه هذه المكونات تقدم العدالة والتنمية، لجأت إلى هذا المدخل التشريعي المشوه، في وقت عجزت فيه -كسلاً- على أن تعتمد مداخل أخرى، تستند على أسس ديمقراطية وسياسية حقيقية، يمكن أن تسعفها في مواجهة تهديد وجود بعض الأحزاب داخل مجلس النواب”.

وبخصوص اصطفاف الأغلبية إلى جانب المعارضة، خلال مرحلة التصويت على مقترح تعديل القاسم الانتخابي، قال العمراني  “لا ينسب إلى ساكت قول فرق الأغلبية التي صوتت لفائدة مقترح تعديل القاسم الانتخابي، لم تتدخل لتوضيح موقفها والدفاع عنه، وبالتالي لا نعلم رسميا موقفها ولماذا صوتت لصالح التعديل” ، متسائلاً : “لا ندري هل هو عجز عن الإقناع تحت طائلة اكراهات معينة”.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد