برلماني بيجيدي يبتز الدولة : القاسم الإنتخابي تهديد للبلاد وبرلمانية إتحادية تفحمه : الإستقرار يضمنه الملك

0

زنقة 20. الرباط

صعد نواب حزب العدالة والتنمية من حدة لهجتهم اتجاه وزير الداخلية عبد الوافي لفتيت خلال المناقشة التفصيلية للقوانين التنظيمية التي جرت امس.

وكشفت مصادر برلمانية حضرت اجتماع لجنة الداخلية بعد تحول أشغالها الى جلسة سرية أن مصطفى الحيا برلماني البيجيدي ونائب عمدة الدار البيضاء هدد الدولة في حالة تبني البرلمان لتعديل القاسم الانتخابي على اساس المسجلين.

واضافت ذات المصادر لجريدة Rue20 الإلكترونية أن “الحيا” خاطب لفتيت بالقول أنه في حالة تبني القاسم الانتخابي فإن السلم الاجتماعي سيتعرض للتهديد قبل أن تثور في وجهه البرلمانية الاتحادية أمينة الطالبي لترد على برلماني المصباح قائلة ان السلم الاجتماعي يضمنه الملك وليس القاسم الانتخابي.

واعتبر الحيا أن ” التراجع عن النظام اللائحي تراجع ديمقراطي في المسلسل الإنتخابي المغربي”.

و قال الحيا في تدخل أن ” القاسم الإنتخابي الذي يعني احتساب عدد المقاعد على أساس المسجلين عيب و لا يوجد في أي بلد في العالم”.

الحيا أثار موجة من الضحك لم يسلم منها وزير الداخلية عبد الوافي لفتيت ، حينما تحدث عن رغبة حزبه في عدم تقلد رئاسة الحكومة ، حيث خاطب الحاضرين بالقول : “الحزب الذي يحتل المرتبة الأولى يحصل على رئاسة الحكومة ، نتفاهمو على هادشي ديمقراطيا و نحن لا نريد أن نخلد في رئاسة الحكومة .. نريد الخروج من هذه الحكومة وتعاونو معانا كاملين”.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد