بوش : أمريكا تعتبر المغرب بيت آمن في حي يعاني الاضطراب

0

زنقة 20 . الرباط

أشار السفير الأميركي لدى الرباط، دوايت بوش، إلى أهمية اجتماعات الحوار الإستراتيجي بين الولايات المتحدة الأمريكية و المغرب، وشدد على أن بلاده تربطها علاقات وثيقة مع المغرب، تشمل مجالات الأمن ومكافحة التطرف والإرهاب وزاد بالقول إن الأحداث المؤسفة التي تشهدها المنطقة العربية تزيد من أهمية هذا الحوار.

وأضاف السفير الأمريكي الذي حل ضيفاُ على برنامج من واشنطن ،والذي يقدمه الإعلامي المغربي عبد الرحيم فقرا على قناة الجزيرة ،أضاف أن الولايات المتحدة في حاجة إلى المغرب، حيث قال “من المهم جدا أن يكون لك بيت آمن في حي يعاني الاضطراب”.

وزير الخارجية صلاح الدين المزوار، أكد من جانبه لبرنامج “من واشنطن” تطرق للدور الذي بات المغرب يلعبه على المستوى العربي ،حيث أكد أن المغرب يدفع على مستوى المبادئ في اتجاه الحوار وتقريب وجهات النظر بين الفرقاء، لكنها في نفس الوقت تلتزم بعلاقاتها مع الأصدقاء والشركاء. واعتبر الوزير المغربي أن ما حدث في اليمن هو محاولة للانقضاض على المشروعية، وأنه من منطلق مسؤولية المغرب ورؤيته للواقع شارك في عاصفة الحزم ضد جماعة الحوثي، وأضاف قائلا “لو تركنا المجال مفتوحا لأقلية تسعى إلى زعزعة استقرار دول ومؤسسات، فإننا نساهم بسكوتنا وتراجعنا في تفكيك الدول والمجتمعات”.

ومن جهة أخرى، أشار مزوار إلى أن الحوار هو مفتاح حل الأزمة الليبية، وأن الولايات المتحدة تدعم جهود المغرب لجمع الفرقاء الليبيين على طاولة الحوار لأنها “لمست طريقته ومنهجيته في حل القضايا المتشعبة”. وعلى المستوى الاقتصادي، أشاد المزوار بالعلاقات التجارية بين الرباط وواشنطن، وتحدث عن وجود اهتمام أميركي بمجموعة من القطاعات على مستوى الاستثمار والطاقات المتجددة والخدمات والقطاع المالي، وقال إن المغرب بات يشكل قطبا ماليا يثير اهتمام الشركات الأميركية. وخلص مزوار إلى أن المغرب يعمل على تنويع شركائه الإستراتيجيين مع بقية دول العالم منها دول الخليج والدول الأفريقية والصين، كما أن أوروبا تبقى شريكا إستراتيجيا يقول مزوار .

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد