صدمة في الجزائر بعد رفض ترشح رئيس اتحاد الكرة لعضوية مجلس الفيفا !

0

زنقة 20 | متابعة

أعلن خير الدين زطشي، رئيس الاتحاد الجزائري لكرة القدم، رفض ملف ترشحه لعضوية المكتب التنفيذي بالاتحاد الدولي “فيفا”.

وكان زطشي قد ترشح لعضوية المكتب التنفيذي، إلى جانب فوزي لقجع والمصري هاني أبو ريدة و غوستافو ندونغ من غينيا الاستوائية، قبل أن يرفض ملفه بسبب عدم استيفاء الشروط القانونية.

وقال زطشي في تصريحات للقناة الرسمية للاتحاد الجزائري: “لقد تلقيت أمس مراسلة من طرف لجنة المراجعة في الاتحاد الدولي، تعلمني برفض ملف ترشحي لعضوية المكتب التنفيذي”.

وأضاف: “اللجنة أعلمتني برفض ملفي، بسبب عدم تصريحي بعقوبتين، الأولى جاءت من الرابطة المحترفة سنة 2016 عندما كنت رئيسا لنادي بارادو، والثانية من الاتحاد الإفريقي سنة 2018 بسبب انسحابي من لجنة تنظيم (الشان)”.

وختم زطشي: “اليوم لا يمكنني تقديم المزيد من التفاصيل، لأنني حريص على تقديم الاستئناف لدى الهيئات المختصة، وبعد اتخاذ القرار سأقدم العديد من التوضيحات بشأن هذا الملف”.

هذا و صادقت لجنة المراقبة داخل الاتحاد الدولي لكرة القدم على ترشح رئيس الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، فوزي لقجع، لمنصب عضو في مجلس الفيفا.

ووافقت اللجنة على 17 ترشحا من القارة الإفريقية؛ 4 ترشحات تخص منصب نائب رئيس الفيفا من بينها ترشح رئيس الاتحاد الموريتاني للعبة أحمد يحيى، و13 ترشحا تخص منصب عضو بمجلس الفيفا ومن بينها ترشح فوزي لقجع والمصري هاني أبوريدة.

في مقابل ذلك، رفضت لجنت المراقبة 3 ترشحات ويتعلق الأمر بالملغاشي أحمد أحمد بسبب العقوبة المفروضة عليه من طرف مجلس أخلاقيات الفيفا، إلى جانب الكونغولي كونستانت عماري بسبب تحقيق يخضع له من طرف لجنة الأخلاقيات، وكذلك الجزائري خير الدين زطشي بسبب عدم تصريحه بعقوبات فرضت عليه سابقا من طرف الاتحاد الجزائري لكرة القدم والكاف.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد

X