العثماني يلجأ إلى المحكمة الإدارية لتجريد الزهيدي من عضوية جماعة تمارة و مجلس جهة الرباط !

0

زنقة 20 | متابعة

جردت المحكمة الإدارية بالرباط أمس الخميس ، البرلمانية السابقة عن حزب العدالة و التنمية اعتماد الزهيدي من عضوية كل من المجلس الجماعي تمارة و مجلس جهة الرباط سلا القنيطرة

الأمين العام لحزب العدالة والتنمية، سعد الدين العثماني، كان قد لجأ إلى القضاء لطلب عزل البرلمانية الشابة ، اعتماد الزاهيدي، من عضوية مجلس جهة الرباط سلا القنيطرة ومجلس جماعة تمارة، بعد تصريحاتها الجريئة حول الحزب.

الكتابة المحلية لحزب العدالة والتنمية بتمارة وجهت استفسارا إلى الزاهيدي، بعد تصريحات قالت فيها أن الحزب يمارس الاستبداد على المغاربة، وأن الصراعات الداخلية ستفجره قريبا.

وأوضحت الزاهيدي في ذات التصريحات أن التنظيم الدعوي حركة التوحيد والإصلاح، هو الذي يصنع القرار داخل الحزب و يتولى اختيار الأعضاء الذين يتولون قيادة الحزب والتحكم في صناعة القرار.

و استبقت اعتماد الزاهيدي حكم المحكمة الإدارية بالرباط، لتجريدها من عضوية مجلس جماعة تمارة، وقدمت الأربعاء الماضي استقالتها من المجلس.

وحصل منبر Rue20 على رسالة الاستقالة التي وجهتها الزاهيدي إلى موح الرجدالي، رئيس المجلس، قالت فيها “تبعا لكل الاختلالات التي رافقت التسيير بجماعة تمارة، يؤسفني السيد الرئيس أن أتقدم لكم باستقالتي الاحتجاجية من المجلس الجماعي لتمارة الذي انتخبت فيه كمستشارة جراءا للانتخابات الجماعية سنة 2015”.

وأعلنت الزاهيدي وضع نهاية لمسارها الحزبي داخل حزب العدالة والتنمية، وقالت “يؤسفني أيضا أن أضع حدا لمسار حزبي، ناضلت فيه حتى حصل على أغلبية جد مريحة بنسبة %78، أملت بعدها أن يحقق نفس النسبة في انجاز برنامجه الذي وعد به الناخبين”.

وكشفت عن وجود الاصطفافات والصراعات الداخلية واهتمام الحزب فقط بمصالحه وكنتيجة للتسيير الانفرادي باتت مصالح الساكنة في مهب الريح.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد