اكتشاف آثار ديناصورات بشيشاوة‎ !

0

زنقة 20 | محمد المفرك

توصل علماء دولييون لاكتشاف أول موقع لآثار تعايش الديناصورات والأسماك في حقبة الباريميان بجماعة واد البور بإقليم شيشاوة.

واكتشف فريق بحث دولي أول موقع لآثار فقدان الديناصورات في العصر الطباشيري السفلي في المغرب بمنطقة “تالمست” قرب إيمنتانوت ويحتوي على مسارات لديناصورات لاحمة وأخرى عاشبة.

واكد العلماء انهم سجلوا تراجع للبحر في تلك الحقبة مما جعل المكان عبارة عن شاطئ مسطح تتمشى عليه الديناصورات، وتسبح فيه بعض الأسماك و مكان تناوب المد والجزر.

ويتكون فريق العلماء من المغربي موسى مسرور و الباحثة نورة لكبير من كلية العلوم بجامعة ابن زهر بالمغرب والباحثة أنجليكا توريس والباحث فيليكس بيريز لورينتي من “جامعة لاريوخا” بإسبانيا.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد