حموشي يعزي في مقتل التلميذ محمد بالدارالبيضاء و حملة أمنية واسعة لتوقيف الجاني !

0

زنقة 20 | متابعة

حل وفد أمني يترأسه رئيس منطقة أمن عين الشق بمدينة الدار البيضاء بمنزل التلميذ محمد وليد، الذي لقي مصرعه أمس الإثنين على يد لص أراد سلبه هاتفه النقال وهو في طريق العودة إلى المنزل، لتقديم واجب العزاء بأمر من المدير العام للمديرية العامة للأمن الوطني عبد اللطيف حموشي.

و تفاعلت ولاية أمن الدار البيضاء بالجدية والسرعة اللازمتين لإحقاق الحق وإنصاف أسرة الضحية الذي يتابع دراسته بالسنة الأولى بكالوريا، حيث شنت العناصر الأمنية حملة تمشيطية تشارك فيها مختلف مصالح الشرطة القضائية بالدار البيضاء وعلى الصعيد المركزي، مدعومة بخبراء الشرطة العلمية والتقنية، من أجل توقيف المشتبه فيه في أقرب الآجال وتقديمه أمام العدالة.

وجدير بالذكر أن الجريمة الشنعاء التي أودت بحياة التلميذ الضحية خلفت استياء عارما بين رواد وسائط التواصل الاجتماعي، لاسيما بعد تداول تفاصيل وحيثيات تعرض الطفل للقتل، إذ راج منذ أمس أن والدة التلميذ الضحية التي كانت مشغولة، نصحته بالعودة إلى المنزل عبر الطرامواي، بعد انتهاء حصصه الدراسية ، وفي طريق العودة إلى المنزل، اعترض سبيله شخص يمتطي دراجة هوائية أراد سرقة هاتفه وبعدما أبدى التلميذ الضحية مقاومة، أجهز عليه اللص بطعنة غادرة.

قد يعجبك ايضا
النشرة الإخبارية الأسبوعية
اشترك في النشرة الإخبارية لدينا من أجل معرفة جديد الاخبار.
تعليقات
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد