إدارة ميدي1تيفي تعاقب صحافيين نقابيين و تخصم مبالغ مهمة من أجورهم !

0

زنقة 20 | متابعة

قالت الجامعة الوطنية للصحافة والاعلام والاتصال ، أن إدارة قناة ميدي1 تيفي ، و بعد طرد مقدم الأخبار يوسف بلهايسي ، قامت بقهقرة عزيز فتحي، الكاتب العام من رئاسة التحرير التي كان يشغلها وخصم جزء كبير من مستحقاته، الى جانب قهقرة هشام فوزي الكاتب العام السابق من منصبه كرئيس قسم، الى مساعد رئيس مصلحة وخصم مبلغ مهم من مستحقاته.

النقابة قالت أن القرارات المذكورة جاءت “عقابا لهم جميعا على دفاعهم على المصالح المادية والمعنوية لشغيلة القناة، وعلى حقها في شروط عمل لائقة. في زمن ما فتئت المصالح الحكومية تؤكد على احترام شروط الصحة والسلامة لتجنب الانعكاسات السلبية لجائحة كورونا على الاقتصاد والمجتمع”.

و اشارت النقابة إلى أن ” مندوبية الشغل رفضت التأشير على طرد الصحافي البلهيسي، نظرا لعدم ارتكابه أي خطأ جسيم غير أن الادارة أصرت على معاقبة النقابيين، رغم صفتهم كمندوب أجراء، انسجاما مع ما سبق وصرح به الرئيس حسن خيار حين أعلن عقب تعيينه، نيته في وضع حد لحق العمل النقابي، الذي يقننه دستور فاتح يوليوز 2011، وتؤطره القوانيــن الوطنية، والاتفاقبات الدولية التي اختارها المغرب”.

الجامعة أشارت إلى أنها ” سبق أن راسلت منذ أكثر من شهر رئيس الحكومة ووزير الداخلية، والشغل، والثقافة لحثهم على التدخل لصون سمو دستور المملكة وقوانينها، وإنصاف حقوق شغيلة القناة، والحق النقابي وبقية الحقوق ، وكذا رئيسة المجلس الوطني لحقوق الانسان ورئيس المجلس الوطني للصحافة، ورئيسي غرفتي البرلمان، ورؤساء الفرق البرلمانية كافة، لحثهم على التدخل وحماية هبة القانون والمؤسسات الوطنية التي مست بممارسات إدارة قناة ميدي1تيفي”.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد