الرباح الذي إختفى في أزمة كورونا يحطم كل الأرقام بتعيين 19 من أصدقائه في المناصب العليا برواتب سمينة

0

زنقة 20. الرباط

بالرغم من تبخر عبد العزيز رباح وزير الطاقة والمعادن والبيئة خلال جائحة كورونا، إلا أنه يبقى من الوزراء القلائل الذين حطموا الرقم القياسي في التعيينات في المناصب العليا منذ تشكيل حكومة سعد الدين العثماني في أبريل 2017.

وبحسب الموقع الرسمي لبوابة التشغيل العمومي فان رباح أقدم على تغيير 19 مسؤولاً كبيراً بوزارته بين كاتب عام ومدراء مركزيين ومدراء المؤسسات ومعاهد.

ووفق نفس المعطيات فإن الرباح مرر في صمت أمام المجلس الحكومي مناصب مدير المراقبة والتقييم البيئي والشؤون القانونية بقطاع البيئة، ومدير البرامج والإنجازات بقطاع البيئة والمفتش العام لقطاع البيئة، ومدير الرصد و التعاون و التواصل.

كما ضمت لائحة تعيينات رئيس المجلس البلدي للقنيطرة مدير المعادن و الهيدروكاربورات ومدير المحروقات ومدير الكهرباء ومدير مركزية الشراء و التنمية للمنطقة المنجمية لتافيلالت و فجيج ومدير التغيرات المناخية والتنوع البيولوجي والاقتصاد الأخضر ومدير الطاقات المتجددة و النجاعة الطاقية ومدير المدرسة الوطنية العليا للمعادن بالرباط.

وعمل الرباح على تعيين الكاتب العام لكتابة الدولة المكلفة بالتنمية المستدامة وغيرهم كثير من المسؤولين المركزيين.

مصادرنا شددت على أن الرباح مرر كل تعييناته في تحكم واختيار تام لاعضاء اللجان التي انتقت المسؤولين.

قد يعجبك ايضا
النشرة الإخبارية الأسبوعية
اشترك في النشرة الإخبارية لدينا من أجل معرفة جديد الاخبار.
تعليقات
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد