يوفينتوس يقتنص فوزاً صعباً أمام نابولي في قمة الكالتشيو الإيطالي

0

زنقة 20. الرباط

حقق نادي يوفنتوس فوزا صعبا على ضيفه نابولي بأربعة أهداف مقابل ثلاثة أهداف في المباراة القوية المثيرة التي جمعت بينهما على ملعب “أليانز ستاديوم”، ضمن منافسات الأسبوع الثاني من الدوري الإيطالي لكرة القدم، والتي شهدت تسجيل مدافع نابولي، السنغالي كاليدو كوليبالي هدفا في مرماه ليوفنتوس في الوقت القاتل.

تقدم يوفنتوس، الطامح الى إحراز لقب الدوري للمرة السادسة والثلاثين والتاسعة تواليا ودوري أبطال أوروبا للمرة الأولى منذ 1996، بهدفين مبكرين حملا توقيع البرازيلي دانيلو (16) والارجنتيني غونزالو هيغواين (19)، قبل أن يعمق البرتغالي كريستيانو رونالدو الأرقام في الثاني (62).

وانفرد يوفنتوس بالصدارة موقتا بعد فوزه الثاني تواليا، إذ تخطى بارما افتتاحا بهدف قلب دفاعه المخضرم جورجيو كييلني الذي تعرض للإصابة بالغة في ركبته في تمارين منتصف الاسبوع ستبعده نحو ستة اشهر، فلعب بدلا منه القادم الجديد بصفقة خيالية الهولندي الشاب ماتيس دي ليخت (85,5 ملايين أورو).

وحاول نادي نابولي مع بداية الشوط الثاني مباغتة صاحب الأرض والجمهور بهدف تذليل الفارق، لكن دفاع يوفنتوس وقف سدا منيعها أمام جميع محاولتهم، مع اعتماد “السيدة العجوز” على الانطلاقات السريعة للنجم البرتغالي كريستيانو رونالدو، الذي استطاع تسجيل الهدف الثالث في الدقيقة (62).

قد يعجبك ايضا
النشرة الإخبارية الأسبوعية
اشترك في النشرة الإخبارية لدينا من أجل معرفة جديد الاخبار.
تعليقات
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد