الإتحاد الإشتراكي يطلب تجريد 6 مستشارين من عضويتهم بمجلس إمنتانوت بعد تصويتهم على رئيس “بيجيدي” !

0

زنقة 20 | محمد المفرك

راسل حزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية المحكمة الادارية بمراكش لتجريد 6 مستشارين جماعيين بجماعة امنتانوت من عضويتهم بعد إعلانهم الولاء لمرشح لا ينتمي الى الحزب.

وحسب مصادر فإن المستشارين الجماعيين الستة من بينهم مستشارة بجماعة امنتانوت قاموا بمنح اصواتهم لمرشح ينتمي للبيجيدي ضد مرشح آخر من حزبهم للظفر برئاسة الجماعة السالفة الذكر بعد قرار عزل رئيسها.

و قال الحزب أن المستشارين خالفوا الضوابط القانونية المنصوص عليها في المادة 20 من قانون الأحزاب، والمادة 51 من القانون التنظيمي للجماعات.

يذكر أن “البيجيدي” تمكن يناير الماضي من الظفر برئاسة مجلس إمنتانوت إقليم شيشاوة بدعم من حزب “الوردة”.

مرشح حزب العدالة والتنمية، الحسين أمدجار، فاز برئاسة جماعة امنتانوت خلفا للاتحادي ابراهيم يحيا المعزول من طرف المحكمة الإدارية بمراكش.

وجاء فوز مرشح العدالة والتنمية بعد التصويت عليه بأغلبية 15 عضوا، مقابل 8 أعضاء صوتوا لصالح منافسه حسن سموم مرشح حزب الأصالة والمعاصرة، و3 أعضاء من بينهم الرئيس المعزول صوتوا لفائدة حسن شينوى عن حزب الإتحاد الإشتراكي.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد