السلطات الجزائرية تفتح تحقيقاً مع مسؤولي إذاعة غرداية بعد بثها للنشيد الوطني المغربي

0

زنقة 20. الرباط

أصدر النائب العام لمجلس قضاء غرداية جنوب الجزائر”، أوامراً بفتح تحقيق مع المسؤولين على محطة الإذاعة المحلية للمدينة على خلفية بثها أنشودة ‘صوت الحسن ينادي’التي تمجد المملكة المغربية.

وكانت الإذاعة المحلية لمنطقة ‘غرداية’ قد بثت على أثيرها مقاطع من الاغنية المغربية ‘صوت الحسن ينادي’ في عز الأزمة الدموية التي عصفت بالمنطقة الجنوبية للجزائر إثر مواجهات طائفية دامية خلفت نحو 30 قتيلاً وعشرات الجرحى في مواجهات دامية بين السكان وقوات الأمن.

وأوردت مصادر صحفية أمس الجمعة، أن إذاعة غرداية المحلية بثت صبيحة يوم 6 يوليوز الجاري في حصة “الميكروفون الصحي” أن شبهات حامت حول توقيت بث أغنية تمجد وطنا آخر في عيد الاستقلال الجزائري عن الاستعمار الفرنسي، إضافة إلى بثها في إذاعة حكومية أثناء أحداث العنف الخطيرة التي شهدتها المنطقة.

وفي موضوع بث الأغنية المغربية الممجدة للمملكة، أفاد المصادر أن مصالح الشرطة شرعت في التحقيق مع مسؤولي الإذاعة وتقنييها وصحفييها لكشف ملابسات وخلفيات الواقعة التي تسترت عليها المديرية العامة للإذاعة الجزائرية ورفض مسؤولوها التعليق عليها لوسائل الإعلام حتى يتم دفن القضية.

وكان مسؤولون جزائريون قد خروجا بتصريحات تتهم المغرب بالوقوف وراء نشوب الأحداث الدامية التي شهدتها منطقة غرداية قبل أن ترد الحكومة المغربية بالتنديد بمثل هذه الاتهامات الباطلة التي تحاول تصدير الأزمات الداخلية الى بلدان الجوار عِوَض العمل على إيجاد حلول ناجعة.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد