الناطق الرسمي بإسم حزب الإستقلال: محاكمة الطلبة القاعديين كانت سياسية والأحكام ستؤجج الأحقاد

0

زنقة 20 . الرباط

إعتبر عادل بنحمزة، النائب البرلماني وعضو الللجنة التنفيذية لحزب الإستقلال، أن محاكمة الطلبة القاعديين المتهمين بقتل الطالب الحسناوي في فاس، كانت محاكمة سياسية، وأن والأحكام التي صدرت لم تأخذ بعين الإعتبار أن الموضوع يتعلق بطلبة لم تكن لهم دوافع إجرامية سواء بالنسبة للراحل الحسناوي أو لمن تم إتهامهم بالتورط في مقتله.

فبكثير من الصدفة كانت الصورة ستكون معكوسة، يقول الناطق الرسمي بإسم حزب الإستقلال، هذا لا يعني عدم توقيع العقاب لكن العقوبة يجب أن تكون على قدر القصد الجنائي.

وأكد عادل بنحمزة، أن العنف في الجامعة لن تحد منه 111 سنة سجنا، بل على العكس من ذلك قد تؤجج مثل هذه الأحكام الأحقاد ويتم تأبيدها في الجامعة المغربية.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد