مدرب “ضحايا واد الشراط ” ينقل إلى المستشفى بعد تعرضه لأزمة نفسية

0

زنقة 20 . الرباط

تعرض مصطفي العمراني، مدرب نادي النور للتكواندو ببنسليمان ،وهو النادي الذي كان من بين أعضائه ضحايا فاجعة بوزنيقة، لحالة إغماء نقل على إثرها إلى مستشفى الحسن الثاني بتمارة.

ويأتي هذا بعد قرار النيابة العامة بالمحكمة الابتدائية في تمارة، بتمديد اعتقال المعني بالأمر وقد أظهرت الفحوصات الأولية ،أن العمراني تعرض لأزمة نفسية حادة جاء الحادث الذي أودى بحياة 11 طفلا كانوا في عهدته، كما أنه امتنع عن تناول الطعام منذ يوم الحادث ما تسبب في سوء حالته الصحية، وقد تم وضعه في العناية المركزة إلى أن يسترجع قوته.

وكان وكيل الملك بتمارة استمع، صباح اليوم الأربعاء، إلى أقوال العمراني دون أن توجه له أي تهمة معينة، كما التمس محامي المدرب إطلاق سراحه لحضور مراسيم دفن فدوى الوردي، بطلة افريقيا في التيكواندو، بعدما لفظ جثثها بحر الصخيرات فجر اليوم.

حدير بالإشارة، أنه تم يتم تشيع جنازة فدوى الوردي اليوم بمسقط رأسها، والسائق عماد بلخوضي الذي تكلف بنقل الأطفال المنخرطين في نادي التكواندو في مقبرة سيدي محمد بنسليمان.

هذا ولاتزال عمليات البحث جارية عن جثث أخرى، ضمنها جثتي الطفلين عبد الحكيم المليح، ونهيلة الهدهود، ومصطفى علوش، مؤطر يعمل بجمعية “النور” .

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد