إيداع عشرات المعتقلين على خلفية مسيرة الخميس سجن الحسيمة و إطلاق سراح اثنين

زنقة 20 . الرباط

قال عضو هيئة الدفاع عن معتقلي “حراك الريف” بالحسيمة المحامي “ياسين الفاسي” أن النيابة العامة أمرت بإيداع جميع معتقلي شرطة الحسيمة على خلفية مسيرة الخميس 20 يوليوز السجن المدني بالحسيمة؛ باستثناء اثنين هما “احمجيق، و “الشيباني” ، فيما يتابع اثنين آخرين في حالة سراح هما “الزموري”، و ” بادي”.

و كان “الفاسي” قد كشف أن النيابة العامة احتفظت تحت الحراسة النظرية ب 33 معتقل لدى كل من الشرطة والدرك؛ فيما تم متابعة الشاب “وسيم بنعمر” في حالة سراح مقابل كفالة بعدما تم تقديمه أمام وكيل الملك.

يأتي هذا بعد أن أعلنت السلطات المحلية بمدينة الحسيمة أن إجراءات التحقق من الهوية التي باشرتها مصالح الأمن الوطني، الخميس، أسفرت عن توقيف ستة أشخاص، من بين المشاركين في الشكل الاحتجاجي غير المصرح به إلى السلطات العامة وموضوع قرار المنع وقد تبين أن هؤلاء الأشخاص يشكلون موضوع مذكرات بحث من أجل قضايا تتعلق بالحق العام.

وقد أوضحت عمليات التنقيط بقاعدة البيانات الإسمية للأشخاص المبحوث عنهم، أن أربعة من الموقوفين مبحوث عنهم من أجل الجرائم الاقتصادية والمالية من طرف مصالح الأمن والدرك الملكي بالحسيمة وتازة والجديدة، وشخص واحد من أجل أحداث الشغب التي شهدتها مدينة بني بوعياش في 16 يونيو 2017، وشخص آخر من أجل قضية زجرية.

من جهة أخرى تقول الجمعية المغربية لحقوق الإنسان عبر فرعها بالحسيمة أن المعتقلين الذي ألقي عليهم القبض الخميس جاوزوا الـ30.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد