العبث . 8 برلمانيين يغادرون مجلس النواب بعد 10 أشهر من “الراحة” كلفوا الدولة 30 مليون للواحد

زنقة 20 . الرباط

وصل عدد البرلمانيين الذي أسقطتهم قرارات المحكمة الدستورية إلى حد الآن ثمانية نواب تم انتخابهم في الـ7 من أكتوبر سنة 2016.

و الغريب أن هؤلاء النواب الذي فقدوا مقاعدهم البرلمانية لمخالفتهم القانون و الدستور قضوا مدة 10 أشهر فقط في المؤسسة التشريعية أغلبها كانت عطلة مدفوعة الأجر.

و حصل كل برلماني من هؤلاء الثمانية على مبلغ 30 مليون لمدة 10 أشهر دون احتساب الإمتيازات الكثيرة التي يتمتعون بها باعتبارهم ممثلين للأمة.

و العجيب أيضاً أنه ليس هناك قانون يجبرهم على اعادة مستحقات حصلوا عليها بطريقة غير قانونية إلى مؤسسة مجلس النواب وهو ما وصفه أساتذة القانون الدستوري بالعبث.

و أشار الأستاذ الجامعي للقانون الدستوري “عمر الشرقاوي” أن النواب الجدد الذين سيفوزون في الانتخابات الجزئية أو الذين سيعوضون النواب المغادرون سيجدون أنفسهم محرومين من تعويضات 10 أشهر كانت من حقهم.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد