أفتاتي يسقط مسؤولين كبار في الجيش والداخلية والدرك بالجهة الشرقية

0

زنقة 20 . الرباط

ما زالت قضية القيادي في حزب العدالة والتنمية عبد العزيز أفتاتي، تجر وراءها المزيد من التطورات ،فبعد الإنتهاء من التحقيق مع بعض المسؤولين بالدرك والجيش ووزارة الداخلية ، على خلفية زيارة أفتاتي لمنطقة عسكرية على القرب من الحدود المغربية الجزائرية مؤخرا،الشيء الذي عجل بحزب العدالة والتنمية ، بإصدار قرار يقضي بتجميد كافة مهامه وعضويته ،إلى حين البت من طرف مجلس الحزب في هدا القرار، أسفر التحقيق عن توقيف قبطان بالجيش وكولونيل والاستماع إلى رقيبين آخرين، بالإضافة إلى العمل على إحالة أحد المسؤولين العسكريين على المجلس التأديبي، في انتظار القيام بكافة الإجراءات الخاصة لأجل إحالته على المحكمة العسكرية .

وقالت جريدة المساء ،أنه لحساسية المنطقة التي زارها أفتاتي ،فقد صدرت تعليمات خاصة ومشددة جديدة لعناصر القوات المسلحة الملكية بمراكز المراقبة بالمناطق الحدودية ،لمنع أي كان لزيارة المكان والإقتراب منه ، بأمر من الجنرال بوشعيب عروب المفتش العام للقوات المسلحة الملكية، و العمل على إنجاز محاضر حتى لعناصر الجيش أثناء دخولهم، كما ستجري تغييرات واسعة بالحدود مع الجزائر، إضافة إلى تغييرات مرتقبة في الهيكلة الداخلية للمؤسسة عبر إعادة النظر في دور قيادة المنطقة الشرقية.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد