المتهم بتلقي رشاوى ضد المغرب يتعهد بكشف الفساد في الفيفا

0

زنقة 20 . الرباط

تعهد جاك وارنر، النائب السابق لرئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم، والشخصية المحورية في فضيحة تعصف باللعبة على مستوى العالم، بإخبار المحققين بكل ما يعرفه عن الفساد داخل هذه المؤسسة.

وفي خطاب سياسي بث عبر التليفزيون المحلي في ترينيداد وتوباغو في وقت متقدم أمس، تحت اسم “نزعت القفازات”، قال وارنر، المتهم بتلقي رشاوى ضد المغرب، حتى تحتضن جنوب إفريقيا كأس العالم 2010، إنه يخشى على حياته لكنه تعهد بالكشف عن كل ما يعرفه.

يذكر أن وارنر ضمن لائحة من المسؤولين تتهمهم وزارة العدل الأميركية بالحصول على رشاوى تزيد قيمتها على 150 مليون دولار.

ويقول الادعاء إن وارنر قام بمخالفات بينها الاحتيال والرشوة.

وجاء خطاب وارنر أمس بعد ساعات من اعتراف الأميركي تشاك بليزر الذي كان هو الآخر عضوًا في اللجنة التنفيذية للاتحاد الدولي بتلقي رشاوى تتعلق بعدد من البطولات بينها كأس العالم 1998 و2010.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد