“البيجيدي” يمارس التقية و يسمح لأعضاء حزبه بالإحتجاج في الشارع

0

زنقة 20 . سهام الفلاح

شارك أعضاء وقياديين بحزب العدالة والتنمية ومنهم برلمانيون ومستشارون جماعيون، في الوقفات الاحتجاجية التي عرفتها العديد من المدن المغربية عكس الخطاب الرسمي للحزب.

وذكرت يومية “الأخبار” أن الحزب يريد الركوب على هذه الاحتجاجات في إطار ما يسميه “معارضة الشارع”، رغم أنه يقود الحكومة ويشرف على تسيير أغلب المجالس الجماعية بالمدن الكبرى.

وأثارت مشاركة الحزب في الاحتجاجات، الكثير من التساؤلات، خاصة أن رئبس الحكومة  السابقة والأمين العام للحزب، عبد الاله بنكيران، كان يهدد في خطاباته السابقة بورقة الاحتجاج في الشارع في إطار ممارسة الضغط وابتزاز الدولة.

وبمدينة الحسيمة التي توجد فوق صحيف ساخن، حرض نبيل الأندلوسي، عضو فريق الحزب بمجلس المستشارين، أسر المعتقلين على الاحتجاج أمام مكتب وكيل العام للملك، للاستفسار عن أماكن وجود أبنائهم، واعتبر هذا البرلماني أن المتعقلين الذين تم نقلهم إلى مقر الفرقة الوطنية للشرطة القضائية بالدار البيضاء، التي تشرف على عملية التحقيق، أنهم في حالة اختطاف، محملا المسؤولية للدولة، رغم أن عملية التحقيق تتم تحت إشراف النيابة العامة.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد