رئيس اتحاد الكونكاكاف يعترف بتلقي رشاوي من جنوب أفريقيا ضد المغرب

0

زنقة 20 . الرباط

نقلت قناة “بي بي سي” البريطانية، قبل قليل، أن “شاك بليزر” رئيس اتحاد “الكونكاكاف” لكرة القدم، اعترف اليوم الأربعاء، بنيويورك، بكونه تلقى رشاوي من الاتحاد الجنوب افريقي لكرة القدم للفوز باحتضان كأس العالم لكرة القدم 2010، وفرنسا 1998.

واعترف “بليزر” أمام القضاء الأمريكي بتلقي رشاوي رفقة عدد من الأعضاء التنفيديين بالفيفا لفوز كل من فرنسا و جنوب أفريقيا بشرف احتضان كأس العالم لهزم المغرب الدي كان يتوفر على حظوظ قوية.

وكشفت قناة “فوكس نيوز” مقتطفاً من الاعتراف : “أعترف بكوني تلقيت رشوة رفقة أعضاء أخرين لدعم جنوب أفريقيا لتنظيم كأس العالم 2010”.

و قدم مكتب التحقيقات الفدرالي الـFBI عدداً من المسؤولين بالفيفا، أمام القضاء الأمريكي للتحقيق في حالة اعتقال بينهم الأمريكي “بليزر” فيما قد يتم استدعاء الرئيس المستقيل “جوزيف بلاتر”.

وكانت جنوب إفريقيا قد فازت بحق تنظيم مونديال 2010 بعد أن حصلت على 14 صوتا مقابل 10 للمغرب فيما لم تحصل مصر على أي صوت.

واعترف بلايزر خلال المحاكمة في نيويورك اليوم أنه هو وأعضاء اللجنة التنفيذية للفيفا تلقوا رشاوي لاختيار جنوب إفريقيا من أجل استضافة المونديال.

كما اعترف أيضا بتلقيه رشوة هو وشخص أخر بالفيفا بتلقيه رشوة للتصويت على مونديال 1998 بفرنسا.

واعترف بلايزر أيضا أنه قد تلقى رشوة للتصويت على بيع حقوق البث والرعايا الأخرى لبطولة الكأس الذهبية في 1996 و1998 و2000 و2002 و2003.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد