فرنسا ترفع السرية عن وثائق جديدة حول بن بركة

0

زنقة 20 . سهام الفلاح

ختم الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند ولايته بقرار قد يعيد قضية المهدي بن بركة غلى الأضواء، بعد أن رفع السرية عن عشرات الوثائق المتعلقة بقضية اختفاء  المغارض المغربي في باريس عام 1965.

وحسب يومية “المساء” فإن الوثائق تغطي الفترة ما بين سنتي 1965 و1966، وحتى الآن لا يعرف مضمون هذه الوثائق وتاثيرها المحتمل على كشف تفاصيل الحادث.

ويأتي الكشف عن الوثائق بعد أن قررت اللجنة السرية للدفاع الوطني الفرنسية رفع السرية عن 89 من وثائق أرشيف وزارة الدفاع، وكانت وكالة الاستخبارات الأمريكية رفعت السرية بدورها عن آلاف الوثائق تشمل وثائق حول المغرب، لكن دون أن تنشر أي وثيقة تتطرق للمهدي بن بركة.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد