بلمختار يبعد عن وزارته تهمة التورط في صفقات عمومية في قطاع التعليم

0

زنقة 20 . الرباط

خرجت وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني عن صمتها،في قضية اتهامها من طرف المستشار البرلماني عن حزب الإستقلال عبد السلام اللبار،والتي تهم اختلالات شابت تدبير بعض الصفقات التي أبرمتها أكاديميات جهوية للتربية والتكوين، وعملية تعيين مديري الأكاديميات الجهوية للتربية والتكوين والمديرين الإقليميين حيث اعتبرت الوزارة أن قراراتها لا تحتكم لأي اعتبارات أخرى سوى القوانين والمساطر الجاري بها العمل.

وشددت الوزارة، في بلاغ لها ، أنه “إثر الاتهامات الخطيرة التي وجهت لعدد من المسؤولين بالوزارة” بخصوص “اختلالات قد شابت تدبير بعض الصفقات التي ابرمتها أكاديميات جهوية للتربية والتكوين وكذا عملية تعيين مديري الأكاديميات الجهوية والمديرين الإقليميين”، على أنها “لن تخضع لأي ابتزاز أو ضغوطات من أي جهة”، مؤكدة أن “قراراتها لا تحتكم لأي اعتبارات أخرى سوى القوانين والمساطر الجاري بها”.

و أوضحت الوزارة أن الأكاديميات الجهوية للتربية والتكوين بصفتها مؤسسات عمومية تتحمل مسؤولية إبرام الصفقات العمومية وسندات الطلب وفق القوانين والمساطر الجاري بها العمل، ولا دخل إطلاقا للمصالح المركزية بهذا الأمر، حيث يتمثل دورها فقط في التتبع والمراقبة واتخاذ الإجراءات اللازمة عند الاقتضاء.

وأبرزت الوزارة، أنها، عكس ما تمت الإشارة إليه، و”بمجرد أن أخذت علما بما أثير حول موضوع صفقات المعدات الديداكتيكية، كلفت مفتشيتها العامة، بقطبيها، بالقيام بالمتعين، كما توجهت بنفس الطلب الى المفتشية العامة للمالية”، مسجلة أنه بعد توصلها بتقارير المفتشية العامة، قامت بتوجيهها إلى المجلس الأعلى للحسابات تطبيقا لأحكام المادة 109 من القانون المتعلق بالمحاكم المالية.

وفي ما يتصل بتعيين مدراء الأكاديميات والمديرين الإقليميين، ذكرت الوزارة بأنه تم إجراء عملية الانتقاء والتعيين في “احترام كامل للمساطر القانونية والتنظيمية للتعيين في المناصب العليا وفي مناصب المسؤولية، وبالالتزام بمبادئ ربط المسؤولية بالمحاسبة والحركية في شغل مناصب المسؤولية”.

وأكدت الوزارة أن إنهاء مهام بعض المسؤولين الجهويين والإقليميين، “تم بناء على تقييم أدائهم المهني من جهة، وعلى تقارير المفتشيتين العامتين للوزارة من جهة أخرى، في احترام تام للضوابط والمساطر المعمول بها.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد