عدّو يعلن فتح خطوط جوية جديدة إستعداداً لفصل الصيف وربط مدن المملكة بـ90 وجهة نحو 4 قارات

0

زنقة 20. الرباط

كشف المدير العام لشركة الخطوط الملكية المغربية السيد عبد الحميد عدو، اليوم الثلاثاء ، أنه مع حلول موسم الصيف المقبل ،ومن أجل تأمين تنقل الزبناء في ظروف مريحة ،سيقدم الناقل الوطني عرضا يؤمن 6،2 مليون مقعد يربط نحو 90 وجهة في أربع قارات بالمغرب.

وأوضح عدو، في عرض قدمه خلال اجتماع لجنة البنيات الأساسية والطاقة والمعادن والبيئة بمجلس النواب حول “وضعية وآفاق شركة الخطوط الملكية المغربية”، أن الشركة ستوفر 2.3 ملايين مقعد موزع على الوجهات الأوروبية، و902 رحلة في الأسبوع، ستربط 11 مطارا مغربيا ب34 مطارا أوروبيا.

وأضاف أن الخطوط الملكية المغربية ستؤمن، كذلك، 500 ألف مقعد موجه لسوق أمريكا الشمالية، أي بعدد مقاعد يفوق بنسبة 6 في المائة عدد المقاعد التي تم تأمينها خلال صيف 2019.

وباعتبارها ناقلا رائدا بإفريقيا في خدمة الجاليات الإفريقية، ستعزز الخطوط الملكية المغربية شبكتها القارية لتؤمن 26 خطا جويا عبر توفير 901.800 مقعدا.

وستؤمن الشركة الوطنية 200 ألف مقعد على خطوط الشرق الأوسط، أي بنسبة تفوق 25 بالمائة عدد المقاعد التي شملها عرض سنة 2019.

وأفاد عدو بأن الخطوط الجوية الملكية، التي تربط القارة الأوروبية بشمال وشرق المملكة المغربية، ستستفيد من برمجة استثنائية، حيث سيتم تعزيز عشرات الخطوط الجوية المنتظمة التي تربط طنجة والناظور ووجدة بحواضر أوروبية مختلفة.

وأبرز أنه خلال موسم الصيف ستضيف الخطوط الملكية المغربية ستة خطوط جوية جديدة مباشرة ستربط كلا من المدن المغربية الثلاث السابقة الذكر بالمدن الأوروبية التي تحتضن نسبة مهمة من الجالية المغربية المقيمة بالمهجر.

و بحسب المتحدث ذاته ، ستطلق الخطوط الملكية المغربية ثلاث خطوط جوية مباشرة إضافية تربط طنجة بمدريد وبرشلونة ولندن، علاوة على خطين جويين مباشرين إضافيين يربطان الناظور بكل من مدريد وبرشلونة، إضافة لخط جوي مباشر آخر إضافي يربط بين وجدة ودوسلدورف.

علاوة على ذلك، سيتم تعزيز الأسواق التي تضم نسبة مهمة من مغاربة العالم، والتي تعرف طلبا مهما خلال موسم الصيف، حيث ستتم برمجة رحلتين في اليوم لستة خطوط مباشرة تربط الدار البيضاء بكل من برشلونة وبولونيا (إيطاليا) ومالقا ومدريد وبروكسيل وميلان.

وقال إن الخطوط الملكية المغربية ستعبئ أسطولها الخاص لإنجاح عملية إطلاق هذا البرنامج الاستثنائي، مسجلا أنه لتعزيز مواردها التقنية، وضمان انطلاقة جيدة لهذا البرنامج في أحسن الظروف، ستقوم الشركة الوطنية باستئجار ست طائرات من شركات طيران عالمية.

وأشار المدير العام لشركة الخطوط الملكية المغربية إلى أن الطائرات المستأجرة تنتمي للجيل الجديد، وأن الشركة الوطنية تحرص خلال هذه العملية على احترام أعلى المعايير الدولية للسلامة والجودة.

قد يعجبك ايضا
النشرة الإخبارية الأسبوعية
اشترك في النشرة الإخبارية لدينا من أجل معرفة جديد الاخبار.
تعليقات
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد