مسرحية جمهورية الخيام تسدل ستارها بعودة الحرس القديم لقيادة الجبهة

0

زنقة 20 ا متابعة

أسدل كابرانات العسكر مسرحية انتخاب ابراهيم غالي لولاية جديدة على رأس قيادة الرابوني بمخيمات تندوف معلنة مايسمى بـ”أعضاء الأمانة الوطنية” للجبهة الإنفصالية.

نشطاء أكدوا من داخل مخيمات تندوف الجزائرية، أن نتائج المؤتمر السادس عشر التي انتهت أشغاله مؤخرا قد تم عرضها سلفا على نظام العسكر بالجزائر للموافقة.

وأضافت ذات المصادر، أن عملية التصويت بمسرحية الجزائر قد شابها التزوير والتحريف لصالح التيار الموالي للجزائر وإقصاء التيار الصحراوي الذي يسعى إلى تحطيم ابراهيم غالي و إعلان القطيعة مع نظام تبون العسكر وإنقاذ ساكنة مخيمات تندوف من آلاعيب تبون وأعوانه”.

هذا؛ وأعلنت جبهة البوليساريو قبل يومين عن قائمة ما يسمى يأعضاء الأمانة الوطنية والبالغ عددهم 27 عضوا. وضمت القائمة معظم الحرس القديم لقصر المرادية بالجزائر و جاءت أسماءهم كالتالي :

عبد القادر الطالب عمر/اللود دافة/ لحبيب محمد عبد العزيز/ابا عالي حمودي/مربيه المامي/ محمد الولي عكيك/ محمد سيداتي/ مريم حمادة، احمد لحبيب عبدي، سيداحمد عليات، مصطفى سيدي البشير/ خطري أدوه/ الحسان بوشلكة/ سيداحمد عمار/ البشير مصطفى السيد/محمد لمين البوهالي/حمة سلامة/ محمد سالم السالك، ادة ابراهيم احميم، بشريا بيون / منصور عمار/محمد لمين احمد، فاطمة المهدي/ العزة بيبه/المعلومة لار بأس/نكية سالم،.خيرة بلاهي/.

قد يعجبك ايضا
النشرة الإخبارية الأسبوعية
اشترك في النشرة الإخبارية لدينا من أجل معرفة جديد الاخبار.
تعليقات
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد