رائحة كريهة تغمر مدينة سيدي سليمان و الجميع يتفرج

0

زنقة 20 | متابعة

تعيش مدينة سيدي سليمان فوضى عارمة حولتها إلى قرية كبيرة.

و لعل الداخل إلى مدينة سيدي سليمان يلاحظ مستوى تدهور البنية التحتية المهول.

بالإضافة إلى كل مظاهر البداوة التي تعيشها المدينة ، فإن السكان والزوار يعانون من انتشار روائح كريهة باتت تقض مضاجع المواطنين، خصوصا في الفترة الليلية.

و يكفي أن تكون مارا من مدينة سيدي سليمان لتكتشف حجم الكارثة ، و تفشي روائح نتنة، في وضع لم يتم تفسيره من الجهات المسؤولة.

يشار إلى أن فعاليات محلية كانت قد اشتكت مرارا من صدور رائحة كريهة من واد بهت والتي باتت تشكل خطرا على المواطنين.

قد يعجبك ايضا
النشرة الإخبارية الأسبوعية
اشترك في النشرة الإخبارية لدينا من أجل معرفة جديد الاخبار.
تعليقات
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد