وصول السفير الفرنسي الجديد إلى الرباط تزامناً مع أعياد الميلاد

0

زنقة 20 | الرباط

وصل السفير الفرنسي الجديد لدى المغرب كريستوف لوكورتيي الإثنين إلى الرباط، في خطوة أخرى تؤشر على بداية طي صفحة “الأزمة الصامتة” التي تمر بها علاقات البلدين منذ أشهر.

وعلم موقع Rue20 ، أن السفير الفرنسي الجديد سيسلم أوراق اعتماده رسمياً إلى وزير الخارجية ناصر بوريطة ، قبل أن يعود إلى فرنسا لقضاء عطلة أعياد الميلاد ويعود لاحقاً لتسلم مهامه رسمياً.

وأعلنت السفارة الفرنسية بالمغرب مساء الاثنين، عبر صفحتها الرسمية على فيسبوك، وصول السفير لوكورتيي الذي كان يشغل مهمة الرئيس التنفيذي لمؤسسة “بيزنس فرانس”، وهي مؤسسة حكومية تتولى إدارة الاستثمارات الفرنسية في الخارج، مشيرة إلى أن فريق السفارة كان في استقباله للترحيب به.

ويوصف لوكورتيي، الذي سبق له شغل منصب سفير لفرنسا لدى كل من أستراليا وصربيا، بأنه شخصية مقربة من دائرة الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، وتعول عليه باريس للمساهمة في تجاوز الأزمة التي تمر بها العلاقات بين البلدين، وإحياء التعاون الاقتصادي بينهما، لاسيما في ما يتعلق بالاستثمارات الفرنسية في المغرب.

ومنذ أشهر كثيرة، خيمت على العلاقات المغربية – الفرنسية أزمة “صامتة”، كان من أبرز مظاهرها تجميد زيارات مسؤولي البلدين، وغياب أي اتصال بين قادتهما، وحدوث فراغ دبلوماسي في سبتمبر وأكتوبر الماضيين، بعد تكليف سفيري باريس والرباط بمهام أخرى.

قد يعجبك ايضا
النشرة الإخبارية الأسبوعية
اشترك في النشرة الإخبارية لدينا من أجل معرفة جديد الاخبار.
تعليقات
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد