برلماني يثير جدلاً داخل مجلس النواب : نصف البرلمانيين يعانون من أمراض نفسية

0

زنقة 20 | الرباط

فجر نائب برلماني عن المعارضة ، جدلا واسعا داخل قبة البرلمان ، حينما ادعى أن نصف البرلمانيين مصابون بأمراض نفسية.

النائب البرلماني عن الفريق الإشتراكي بمجلس النواب، مولاي المهدي الفاطمي، قال في الجلسة العامة الأخيرة لمجلس النواب، أن نصف البرلمانيين بمجلس النواب يعانون من اضطرابات نفسية.

وأشار في سؤال موجه إلى وزير الصحة ، أن تقرير المجلس الإقتصادي و الإجتماعي خلص إلى أن نحو 50 في المائة من المواطنين يعانون من اضطرابات نفسية ، ما يعني أن نصف الحاضرين هنا في البرلمان مصابون بأمراض نفسية وهو مااعتبره واقع لا يمكن الهروب منه.

كلام ذات النائب ، اعترض عنه عدد من البرلمانيين لترتفع أصواتهم ، مادفع رئيسة الجلسة للتدخل لإفساح المجال للبرلماني الفاطمي لإكمال سؤاله.

الطلبة والفقهاء المشعوذين والمشعوذات خليناهم دارو فينا ما بغاو منذ 1960 وهذا الطابو لم نرد أن تحدث عنه، وهذا أعطانا 48.9 بالمائة، فوق 15 سنة عانوا من اضطرابات نفسية، حسب المجلس الاقتصادي والإجتماعي”.

من جهته قال وزير الصحة أن الإضطرابات النفسية واقع ، لكن لا يمكن اعتبار أي شخص “معصب” أو “منرفز” مصاب بأمراض نفسية.

و كشف خالد آيت الطالب، معطيات و أرقام صادمة، حول الندرة التي يعاني منها المغرب على مستوى الموارد البشرية، في مجال الصحة العقلية و النفسية.

و قال أن عدد الأطباء الإختصاصيين في الطب النفسي لا يتجاوز 121 طبيبا، منهم 11 طبيبا التحقوا سنة 2021، و 15 التحقوا سنة 2022، و لم يتعد عدد الخريجين من هذه الفئة سبعة أطباء نفسانيين.

و كشف الوزير أن المغرب يتوفر على أقل من طبيب نفساني لكل مئة ألف نسمة، مقارنة مع المعدل العالمي المقدر في 1.7 لكل مائة ألف نسمة، في حين أن معدل الدول الأوروبية بلغ 9.4 لكل مائة ألف نسمة.

وشدد وزير الصحة على أن المغرب متأخر جدا مقارنة مع ما حققته الدول المتقدمة في مجال الصحة النفسية.

قد يعجبك ايضا
النشرة الإخبارية الأسبوعية
اشترك في النشرة الإخبارية لدينا من أجل معرفة جديد الاخبار.
تعليقات
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد