أسود الأطلس يدخلون السعادة والفرح على عاهل البلاد…منذ فترة لم يشاهد المغاربة ملكهم وهو فرح ومبتسم

0

زنقة 20. الرباط

منذ فترة ليست بالقصيرة لم يشاهد المغاربة ملكهم وهو فرح ومبتسم، إلى أن جاءت الفرحة والإبتسامة العريضة بفضل الإنجاز التاريخي لأسود الأطلس في مونديال قطر.

فقد تابع العالم، المشاعر والأحاسيس على محيى الملك محمد السادس، وهو يتوسط لاعبي المنتخب الوطني المغربي و أمهاتهم في جو أسري، يتبادل أطراف الحديث معهم ويبادلهم الإبتسامة والفرح في مشهد نادر.

وعبر لاعبو المنتخب الوطني لكرة القدم، الذين بلغوا نصف نهائي كأس العالم بقطر 2022، اليوم الثلاثاء، عن سعادتهم وفخرهم عقب استقبال صاحب الجلالة الملك محمد السادس لهم في القصر الملكي بالرباط.

وأكد قائد أسود الأطلس، غانم سايس، في تصريح للصحافة، أن الفريق الوطني “سعيد للغاية” باستقبال صاحب الجلالة الملك محمد السادس.

وقال سايس “إنه لشرف كبير أن ألتقي بجلالة الملك”، معربا عن شكره لجلالته على جهوده الرامية إلى تطوير كرة القدم الوطنية.

وأضاف قائد أسود الأطلس أن “العديد من لاعبي أكاديمية محمد السادس لكرة القدم التحقوا بالمنتخب الوطني، وهو ما يعكس العمل الهام الذي قام به جلالة الملك”.

وأضاف الدولي المغربي “خضنا كأس عالم جيدة وقمنا على الخصوص بإبراز قيم جميلة، قيم إنسانية، وقيم المغرب بشكل عام، وهو ما مكننا من بلوغ هذا المستوى من المنافسة”.

كما أكد غانم سايس أنها “صفحة في تاريخ كرة القدم كتبت في المغرب وآمل أن تكون البداية وأن نواصل كتابة صفحات جميلة من هذا التاريخ”.

من جهته، أعرب اللاعب سفيان أمرابط، عن سعادته باستقبال صاحب الجلالة الملك محمد السادس لأعضاء الفريق الوطني لكرة القدم.

وقال لاعب وسط ميدان المنتخب المغربي “إنه حلم تحقق. أنا سعيد للغاية بلقاء ملكنا”.

كما شكر أمرابط الشعب المغربي على الترحيب الحار الذي خص به المنتخب الوطني، وكذا الدعم الذي قدمه له طوال منافسات كأس العالم في قطر.

ولم يفت اللاعب أيضا تقديم الشكر لمغاربة العالم على دعمهم وتشجيعاتهم. وقال “إنه أمر لا يصدق. لم أر هذا الدعم في حياتي.

كما لو أننا فزنا بكأس العالم”.

وأضاف لاعب وسط المنتخب الوطني “نحن فخورون للغاية بإسعاد شعبنا”.

من جانبه، قال اللاعب أشرف حكيمي، إن هذا “الاستقبال الملكي يعد مبعث فرح كبير لنا”.

وأضاف الظهير الأيمن لأسود الأطلس “كنا في ما بيننا فقط، لكن القدوم إلى المغرب ورؤية الشعب المغربي سعيدا للغاية يمنحنا الكثير من التحفيز والقوة للنجاحات الكبيرة التي سيعرفها فريقنا الوطني”.

كما أكد حكيمي “لقد أعطينا كل ما لدينا هذا الشهر لنجعل بلادنا فخورة بنا”.

أما اللاعب جواد اليميق، فقد أعرب بدوره عن سعادته بالاستقبال الذي حظي به أسود الأطلس من طرف جلالة الملك، وقال “نحن فخورون للغاية بتشريف بلادنا”.

وأضاف مدافع المنتخب الوطني “لقد حظينا باستقبال رائع من الجمهور المغربي منذ وصولنا إلى المطار”، معربا عن فخره بالإنجاز الذي حققه أسود الأطلس خلال مونديال قطر.

وقال مدافع الأسود “سنواصل العمل لتشريف المغرب وإفريقيا”.

واستقبل صاحب الجلالة الملك محمد السادس، نصره الله، مرفوقا بصاحب السمو الملكي ولي العهد الأمير مولاي الحسن وصاحب السمو الملكي الأمير مولاي رشيد، اليوم الثلاثاء بقاعة العرش بالقصر الملكي بالرباط، أعضاء المنتخب الوطني لكرة القدم، بعد أدائهم المتميز في كأس العالم (فيفا) – قطر 2022.

ويعكس هذا الاستقبال العناية السامية التي ما فتئ جلالة الملك يحيط بها الشباب، والاهتمام الخاص الذي يوليه صاحب الجلالة لقطاع الرياضة عموما وكرة القدم خصوصا. ويأتي الاستقبال إثر الإنجاز التاريخي وغير المسبوق الذي حققه المنتخب الوطني الذي تمكن من بلوغ الدور نصف النهائي، في أول وأبهى تألق من نوعه لكرة القدم المغربية والعربية والإفريقية، في نهائيات هذه التظاهرة الرياضية العالمية.

وخلال هذا الحفل وشح صاحب الجلالة، رئيس الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم السيد فوزي لقجع، ومدرب المنتخب الوطني السيد وليد الركراكي، ولاعبي المنتخب الوطني الذين كانوا مرفوقين بأمهاتهم، بأوسمة ملكية.

وحل أعضاء المنتخب الوطني بأرض الوطن عشية اليوم الثلاثاء، حيث خصص لهم سكان الرباط وسلا والمدن المغربية الأخرى استقبالا حارا ودافئا. وهكذا، ومنذ وصولهم إلى مطار الرباط-سلا، وعلى طول الطريق، حرصت الجماهير الحاضرة بأعداد غفيرة على تحية أسود الأطلس والإشادة بشجاعتهم وقتاليتهم.

وأكد رئيس الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، فوزي لقجع، أن الاستقبال الملكي السامي، الذي خص به صاحب الجلالة الملك محمد السادس، اليوم الثلاثاء بقاعة العرش بالقصر الملكي بالرباط، أعضاء المنتخب الوطني لكرة القدم، بعد أدائهم المتميز في مونديال قطر 2022، يحمل كل معاني العناية الكاملة والدائمة التي يوليها جلالته للرياضيين والشباب.

وقال السيد لقجع، في تصريح للصحافة عقب هذا الاستقبال، إن الاستقبال الملكي السامي، الذي حظي به المنتخب الوطني لكرة القدم، اليوم الثلاثاء، بعد تألقه في مونديال قطر 2022، يحمل كل معاني العناية الكاملة والدائمة التي يوليها جلالة الملك للشباب والرياضيين، مبرزا أن “جلالة الملك لطالما كان راعيا للرياضة والرياضيين وداعما للشباب من أجل التألق”.

وأشار إلى أن هذا الاستقبال الملكي السامي يعطي العناية اللازمة والضرورية للعناصر الرياضية والشباب الرياضي، مضيفا بالقول إن ” الجميل في استقبال اليوم هو تميزه بحضور أمهات اللاعبين، اللائي تقطن معظمهن خارج أرض الوطن” .

من جهة أخرى، أبرز السيد لقجع أن المغرب أثبت بهذا الانجاز ريادته على الساحة الإفريقية والعربية والمغاربية.

وقال إن “الانتصارات التي حققها المنتخب المغربي أثبتت تجذر الحضارة المغربية عبر القرون، وهي حضارة كانت دائما تجمع مختلف الديانات والحضارات، كما عبرت عن ذلك الجماهير في جميع أنحاء العالم ”

وخلص السيد لقجع إلى التأكيد على أن الانجاز الذي حققه أسود الأطلس يجسد مرة أخرى ” هذا التلاحم بين المغاربة أينما وجدوا وملكهم ” ، موضحا بالقول “هذه هي تقاليد الشعب المغربي العظيم الذي يقوده ملك عظيم”.

قد يعجبك ايضا
النشرة الإخبارية الأسبوعية
اشترك في النشرة الإخبارية لدينا من أجل معرفة جديد الاخبار.
تعليقات
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد