الحكومة: ملف الطاقة يخضع لمصالح المغرب العليا وبعيد عن القراءات السياسية

0

زنقة 20 ا الرباط

قال مصطفى بايتاس، الوزير المنتدب لدى رئيس الحكومة المكلف بالعلاقات مع البرلمان الناطق الرسمي باسم الحكومة، إن ” ملف الطاقة هو أحد الملفات التي عرفت تقلبات كبيرة والحكومة لديها تصور يعتمد على مجموعة من المحاور، خاصة في المحور المتعلق بالطاقات المتجددة وتخفيض الإعتماد على السوق الدولية”، مشددا على أن “هذا ورش ملكي كبير جدا”.

وأوضح بايتاس في الندوة الصحفية التي أعقبت المجلس الحكومي، اليوم الخميس، أن “المعطيات في هذا الباب تؤكد عزم المغرب بأن يذهب بعيدا في هذا المشروع، وهو ماتعكسه الإرادة العليا للملك محمد السادس، مشيرا إلى أن “الحكومة تدرس إمكانية دعم مجموعة من القطاعات من أجل إنتاج الطاقة النظيفة وعلى رأسها القطاعات الصناعية وهو ما كان موضوع اتفاقية وقعت أمام أنظار رئيس الحكومة تهدف إلى إنتاج طاقة خالية من الكاربون”.

وأكد بايتاس، أن “ملف الطاقة يخضع للمصالح العليا للبلد ولا يخضع لأي قراءات سياسية، والمهم هو من سيقدم عرضا مفيدا للبلد على مستوى الإستكشافات وإنتاج الطاقة وعلى مستوى التوريد وعلى مستوى إنجاز الورش الكبير الكبير المتعلق بإنتاج الطاقة المتجددة”.

وشدد باتياس على أن أن “الإستكشافات في مجال الطاقة بالمغرب مُرضية، وتقدمها يجب أن يسير بشكل أكبر لكن مع الحفاظ على مصالح المغرب المتمثلة في الإستغلال والفعالية وفي حجم الإستثمارات التي سيتم نقلها للمملكة”.

قد يعجبك ايضا
النشرة الإخبارية الأسبوعية
اشترك في النشرة الإخبارية لدينا من أجل معرفة جديد الاخبار.
تعليقات
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد