بيرو تنتخب رئيسةً جديدة مقربة من المغرب بعد القبض على الرئيس المخلوع الموالي للبوليزاريو

0

زنقة 20 | الرباط

أدت دينا بولارت، نائبة رئيس البيرو المخلوع، اليمين زعيمة جديدة للبلاد، الأربعاء، بعد عزل المجلس التشريعي الرئيس بيدرو كاستيلو.

ومساء أمس الأربعاء، ألقت قوات الأمن القبض على كاستيلو، عقب قراره حل المجلس التشريعي (البرلمان)، وإعلان حالة الطوارئ قبل عقد المجلس جلسة ثالثة للتصويت على عزله.

ووافق البرلمان البيروفي الذي تهيمن عليه المعارضة اليمينية، على عزل الرئيس اليساري بيدرو كاستيلو، متجاهلا قراره بحل البرلمان.

ووافق 101 نائب من أصل 130 على عزل الرئيس في جلسة بثها التلفزيون بشكل مباشر، في أعقاب إعلان كاستيلو حل البرلمان وفرض حالة الطوارئ في البلاد.

وكان بيدرو كاستيلو من الداعمين الكبار لجبهة البوليساريو الانفصالية ، ما خلق انشقاقا داخل حكومته و أدى إلى استقالة وزير الخارجية ميغيل أنخيل رودريغيز ماكاين.

رودريغيز وضع استقالته من منصبه بشكل مفاجئ، وذلك بسبب انقلاب رئيس البلاد المخلوع، بيدرو كاستيو، على الموقف الذي اتخذته البيرو في وقت سابق بدعم مغربية الصحراء وسحب اعترافها بكيان البوليساريو.

من جهة أخرى ، تعتبر الرئيسة الجديدة مقربة من الرباط ، وسبق لها أن أجرت مباحثات مع عدة مسؤولين مغاربة حينما كانت نائبة للرئيس أو وزيرة في الحكومة البيروفية تتعلق بالتعاون الثنائي.

و رحبت الولايات المتحدة بتنصيب دينا بولارت، رئيسة جديدة في البيرو، بعد أن عزل المجلس التشريعي الرئيس بيدرو كاستيلو.

وقال متحدث الخارجية الأمريكية نيد برايس، في إفادة صحفية مساء الأربعاء، إنه “في ضوء عمل المجلس التشريعي في البيرو، أصبح كاستيلو حاليا الرئيس السابق”.

قد يعجبك ايضا
النشرة الإخبارية الأسبوعية
اشترك في النشرة الإخبارية لدينا من أجل معرفة جديد الاخبار.
تعليقات
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد