بوجدور تتعزز بوحدات صناعية لتصبير السمك

0

زنقة20ا علي التومي

تعززت صناعة تصبير السمك بإقليم بوجدور، بإفتتاح العديد من الوحدات الصناعية لتصبير السمك، حيث جرى افتتاحها بالإقليم في سياق ثورة إستثمارية صناعية يشهدها الإقليم الفتي منذ أزيد من أربعة عقود.

ويأتي تدشين هذه الوحدات الصناعية الضخمة في إطار المشاريع الاقتصادية والاستثمارية الرامية إلى تحريك الدينامية  الإقتصادية بالإقليم، والتي أعلن عنها عامل الإقليم إبراهيم بنبراهيم منذ أن عين على رأس عمالة بوجدور.

وأبصرت هذه الوحدات الصناعية النور والتي إستحسنها سكان الاقليم ، من خلال التحفيزات والتسهيلات التي تقدمها السلطات الإقليمية و المركز الجهوي للإستثمار، لكي تصبح منطقة بوجدور قبلة واعدة لتوطين الاستثمارات ووجهة لاستقطاب الرساميل، لاسيما في الصناعات البحرية.

وكان إقليم بوجدور، قد عاش سنوات سوداء إبان فترة العامل السابق،الذي فضل المكوث بمكتبه طوال فترة تواجده بذات العمالة، دون ان يبصم على اي مشروع من شانه ان يحقق نهضة تنموية بالإقليم الذي يزخر بمؤهلات بحرية قل نظيرها باقاليم جنوب البلاد.

قد يعجبك ايضا
النشرة الإخبارية الأسبوعية
اشترك في النشرة الإخبارية لدينا من أجل معرفة جديد الاخبار.
تعليقات
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد