مصالح وزارة الداخلية تسابق الزمن لتعميم سجل السكان أواخر السنة الجارية

0

زنقة 20 ا عبد الرحيم المسكاوي

تسابق مصالح وزارة الداخلية الزمن لتوسيع العمل بالسجل الوطني للسكان في كافة ربوع المملكة تزامنا مع نهاية السنة الجارية بعدما شرعت في المرحلة التجريبية بجهات الرباط سلا القنيطرة، فاس مكناس، وجهة طنجة تطوان الحسيمة.

وكشف مصدر من وزارة الداخلية لموقع Rue20، أن هذه الأخيرة شرعت في وضع الترتيبات وتوفير الموارد البشرية واللوجستيكية لتعميم السجل الوطني للسكان على مجموع جهات المملكة ليتم تعميمه أواخر شهر دجنبر.

وأكد المصدر، أن وزارة الداخلية وفرت إلى حدود الساعة 110 وحدة متنقلة لتسجيل المواطنين والمواطنات بالعالم القروي في إفق إضافة العشرات من الوحدات المتنقلة خلال الأيام القادمة.

وكشف ذات المصدر، أن مصالح وزارة الداخلية بذلت مجهودات كبيرة لتعميم السجل الوطني للسكان على مستوى الموارد البشرية والجوانب اللوجيستية، قصد تعميم آلية الاستهداف في الآجال المحددة، من تعبئة وتكوين 4.500 موظف في مراكز خدمة المواطنين، و400 موظف في الأقاليم، وتأهيل 1.600 مركز لخدمة المواطنين، وكذا تأهيل مقرات الباشويات والملحقات الإدارية والقيادات، واقتناء لوازم التسجيل في السجل الوطني للسكان والسجل الاجتماعي الموحد.

يذكر أن السجل الوطني للسكان نظام معلوماتي وطني لتسجيل المواطنين المغاربة والأجانب المقيمين بالمغرب، إذ يُمْنَحُ لكل شخص مسجل رقم فريد يسمى المعرف المدني والاجتماعي الرقمي، وهو أساسي للتسجيل في السجل الاجتماعي الموحد. ويوفر السجل الوطني للسكان خدمة التحقق الآني من صدقية المعطيات. فيما السجل الاجتماعي الموحد نظام معلوماتي وطني لتسجيل واستهداف الأسر الراغبة في الاستفادة من برامج الدعم الاجتماعي.

قد يعجبك ايضا
النشرة الإخبارية الأسبوعية
اشترك في النشرة الإخبارية لدينا من أجل معرفة جديد الاخبار.
تعليقات
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد