إسبانيا ترد على تحقيق BBC حول مأساة سياج مليلية: تصرفنا بشكل قانوني و لا ضحايا في جانبنا

0

زنقة 20 | الرباط

نفى وزير الداخلية الإسباني فرناندو غراندي مارلاسكا، تسجيل ضحايا على الجانب الإسباني أثناء اقتحام مهاجرين السياج الحدودي مليلية في يونيو 2022.

وقال الوزير “لم تحدث أي وفاة في الأراضي الإسبانية”.

وجاء تصريحه ردا على تقرير لقناة “بي بي سي” يورد أن بعض الضحايا لقوا حتفهم على الجانب الإسباني.

وأكد الوزير الإسباني أنه “لم تحدث وفيات” في مليلية أثناء هذه الأحداث التي أدت إلى مقتل 23 مهاجرا على الأقل حسب حصيلة أعلنتها السلطات المغربية.

وقال فرناندو غراندي مارلاسكا للصحافيين : “لم تحدث أي وفاة في الأراضي الإسبانية”، وذلك بعد أسبوع من بث شبكة “بي بي سي” تقريرا يورد أن بعض الضحايا لقوا حتفهم على الجانب الإسباني.

وأكد الوزير مجددا دعمه لقوات الأمن الإسبانية التي تتعرض لانتقادات منذ وقوع المأساة، مؤكدا أنها “تصرفت بشكل قانوني تماما، على نحو متناسب و(حسب) الضرورة” في 24 يونيو، وشدد على أنها صدت “هجوما عنيفا على الحدود” أصيب خلاله “50 حارسا مدنيا بجروح”.

وأشارت “بي بي سي” في الأول من نوفمبر إلى شريط فيديو يظهر “ضحية واحدة على الأقل على المدخل” في النقطة الحدودية “وجثثا أخرى أخرجتها قوات الأمن المغربية من هناك”.

وأشارت أيضا إلى تلقيها تأكيدا من السلطات الإسبانية بأن هذه المنطقة تقع “تحت إشرافها”.

وردت وزارة الداخلية الإسبانية على “بي بي سي” غداة نشر التقرير بالقول إنه لم تسجل أي حالة وفاة على الأراضي الإسبانية، وشجبت “الاتهامات” التي صدرت “بدون أي دليل”.

قد يعجبك ايضا
النشرة الإخبارية الأسبوعية
اشترك في النشرة الإخبارية لدينا من أجل معرفة جديد الاخبار.
تعليقات
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد