وكالة الأنباء الفرنسية تراكم العداء ضد الوحدة الترابية للمغرب

0

زنقة20ا الرباط

خرجت وكالة الأنباء الفرنسية AFP بقصاصة جديدة تعادي من خلالها الوحدة الترابية للمملكة المغربية، حيث روجت جملة من الآكاذيب والمغالطات حول قضية الصحراء المغربية في محاولة يائسة، وبإيعاز من نظام تبون العسكري.

وإدعت الوكالة الفرنسية فجأة أن هيئة الأمم المتحدة تؤيد مقترح الإستفتاء في أقاليم الصحراء المغربية، وهو الخبر الذي تفنده جميع التقارير الأممية الصادرة عن مجلس الأمن الدولي.

ويأتي هذا التحريف الفرنسي، في الوقت الذي أكدت فيه هيئة الأمم المتحدة في تقريرها السنوي سنة 2022 حول الصحراء المغربية، أن حل نزاع الصحراء المفتعل لن يمر إلا عبر حل سياسي واقعي متوافق عليه ويرضي جميع الأطراف وتحت المظلة الأممية دون ذكر اي آلية تتعلق بالإستفتاء،كما روج الإعلام الفرنسي المنحاز لنظام الكابرانات بالجزائر.

وكانت ذات الوكالة، التي تمتلكها فرنسا، قد نشرت مؤخرا خبرا زائف حول دعم جنوب إفريقيا للبوليساريو والجزائر وإدعت في خبرها الكاذب، أن الأمم المتحدة تؤيد إجراء إستفتاء لتقرير المصير متغاضية عن كل التقارير والقرارت الصادرة عن مجلس الأمن الدولي.

قد يعجبك ايضا
النشرة الإخبارية الأسبوعية
اشترك في النشرة الإخبارية لدينا من أجل معرفة جديد الاخبار.
تعليقات
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد