بلينكن يعلن تسليط الولايات المتحدة عقوبات على داعمي روسيا سياسيا وإقتصادياً

0

زنقة20| الرباط

طالبت مجددا النائبة بالكونغرس الأمريكي ليزا ماكلين بفرض عقوبات على الجزائر لشرائها أسلحة روسية وفق قانون “كاتسا”، وذلك لمنع تمويل روسيا لحربها في أوكرانيا وبعث رسالة قوية إلى العالم بأن واشنطن لن تتسامح مع من يدعمون بوتين.

في ذات السياق أعلن اليوم، وزير الخارجية الأميركي أنتوني بلينكن، في تغريدة على التويتر، أن “السلطات الأمريكية اتخذت اليوم إجراءات سريعة وقاسية ردًا على محاولة الرئيس بوتين ضم مناطق من أوكرانيا – وهو انتهاك واضح للقانون الدولي”.

وأوضح “سنستمر في فرض تكاليف على أي شخص يقدم دعمًا سياسيًا أو اقتصاديًا لهذا التزييف،” في إشارة إلى الدول التي تتعامل إقتصاديا مع روسيا من بينها الجزائر.

وأضاف وزير الخارجية الأميركي أنتوني بلينكن أنه “يستم تنفيذ عقوبات كبيرة على أولئك المتورطين من الحكومة الجزائرية في شراء الأسلحة الروسية، وذلك لإبلاغ العالم بأن الولايات المتحدة لن تتسامح مع دعم الرئيس الروسي فلاديمير بوتين والحرب البربرية التي يشنها نظامه”.

يذكر أن وزارة الخزانة الأمريكية أصدرت توجيهات تحذر فيها من فرض عقوبات على أشخاص خارج روسيا إذا قدموا دعما سياسيا أو اقتصاديا لموسكو.

وقالت وزيرة الخزانة جانيت يلين في بيان “لن نقف مكتوفي الأيدي بينما يحاول بوتين عن طريق الاحتيال ضم أجزاء من أوكرانيا”.

قد يعجبك ايضا
النشرة الإخبارية الأسبوعية
اشترك في النشرة الإخبارية لدينا من أجل معرفة جديد الاخبار.
تعليقات
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد