الجزائر تعادي مصر بالتحالف مع إثيوبيا ضداً في موقفها الداعم لمغربية الصحراء

2

زنقة 20. الرباط

في الوقت الذي تواصل فيه المملكة المغربية دعمها اللامشروط لجمهورية مصر العربية في موضوع أزمة سد النهضة، أعلنت الجزائر عكس ذلك.

وفي السياق ذاته، خصص الرئيس الجزائري عبد المجيد تبون إستقبالاً رسمياً لرئيس الوزراء الاثيوبي آبي أحمد، اليوم الأثنين بمقر رئاسة الجمهورية الجزائرية ضداً في مساعي جمهورية مصر العربية لحشد الدعم العربي.

وتحاول الجزائر، لي ذراع دولة مصر، التي جددت دعمها للموقف المغربي بشان نزاع الصحراء المفتعل، وذلك خلال محادثات جمعت وزير الخارجية المغربية بنظيره المصري سامح شكري.

وكان رئيس الوزراء الاثيوبي قد شرع أمس الأحد في زيارة رسمية إلى الجزائر تدوم يومين، حيث كان في استقباله لدى وصوله إلى مطار هواري بومدين الدولي، الوزير الأول، أيمن بن عبد الرحمان.

وكانت وزارة الخارجية المغربية قد اكدت ان المملكة المغربية تأمل أن تتوصل الأطراف بين مصر وإثيوبيا للوصول إلى حل يرضي ويحفظ حقوق الجميع، لتعظيم الاستفادة الجماعية من مياه النيل، وأن السبيل للوصول إلى هذا المبتغى هو الحوار والمفاوضات والتوافق.

وفي نفس الصدد، أوضح المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية المصرية أحمد حافظ، أن شكري أعرب عن تقديره للدور المغربي الداعم لمصر في هذا الملف معبرا عن شكره وامتنانه للمملكة المغربية ملكا وشعبا.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد