معهد الفلك الإسباني يرصد كرة نارية ضخمة سقطت في السواحل المغربية (صور)

0

زنقة 20 | الرباط

رصد معهد الفلك في إسبانيا أمس الأربعاء ، كرة نارية ضخمة فوق البحر الأبيض الأبيض المتوسط، وكانت تتحرك بسرعة فائقة بلغت 55000 كيلومتر في الساعة.

وحسب وسائل إعلام إسبانية ، فإن الكرة النارية الضخمة القادمة من أحد الكواكب، شوهدت من مناطق عدة مثل هويلفا وإشبيلية، و أصبحت متوهجة على ارتفاع حوالي 83 كيلومترًا بين سواحل ملقة والمغرب وانتهى بها الأمر بالسقوط في البحر على بعد 50 كلم من السواحل المغربية.

و حسب نفس المصدر، فإن الكرة النارية دخلت إلى الغلاف الجوي بسرعة 55 ألف كيلومتر في الساعة يوم الأربعاء وحلقت فوق البحر الأبيض المتوسط ​​فوق نقطة تقع بين ساحل ملقة وساحل المغرب.

و وفقًا عالم الفيزياء الفلكية خوسيه ماريا مادييدو ، من معهد الفيزياء الفلكية في الأندلس (IAA-CSIC)، فإن الصخرة ، التي أتت من كويكب وشوهدت ليلة 17 غشت ، على الساعة 23:18 مساءً، أحدثت كرة من النار على ارتفاع حوالي 83 كيلومترًا فوق البحر الأبيض المتوسط ​​، على نقطة تقع على بعد حوالي 55 كيلومترًا من ساحل ملقة وحوالي 50 كيلومترًا من الساحل المغربي.

ومن هناك تحركت إلى الشمال الشرقي و اختفت على ارتفاع حوالي 23 كيلومترًا فوق سطح البحر ، عند نقطة تبعد حوالي 50 كيلومترًا عن الساحل الإسباني و 70 كيلومترًا من الساحل المغربي.

وبحسب التحليل الأولي ، لم تدمر الصخرة بالكامل ، بحيث سقط جزء منها في البحر على شكل نيزك.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد