الجزائر تقلد مناورات الأسد الإفريقي بإجراء “درع الصحراء” مع روسيا قرب الحدود المغربية

0

زنقة 20 | متابعة

بعد شهرين من انتهاء مناورات الأسد الأفريقي بين الجيشين الأمريكي والمغربي قرب الحدود الجزائرية، بادرت الجزائر لأول مرة إلى الإعلان عن مناورات “درع الصحراء” الروسية في منطقة عسكرية متاخمة للحدود مع المغرب.

وأكدت وزارة الدفاع الروسية في بيان أن مناورات درع الصحراء 2022 العسكرية ستجري في الجزائر خلال شهر نوفمبر.

وسائل إعلام إسبانية قالت أن المناورات رسالة تحدي للولايات المتحدة وحلفائها في المنطقة.

وجرت الجولة الأولى من هذه المناورات خلال شهر أكتوبر 2021 في منطقة أوسيتيا الشمالية وستكون مناورات نوفمبر هذه نسختها الثانية.

ووفقا لبيان وزارة الدفاع الروسية، فإن المناورات ستجري في ولاية بشار، في حقول مناورة على بعد 50 كم فقط من الحدود مع المغرب.

وفي هذه المنطقة، يمتلك الجيش الجزائري مطارا وبنية تحتية مخصصة للمناورات العسكرية.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد