الحصول على غرفة أو شقة بالحسيمة أصبح مستحيلاً.. رئيس الجماعة : عدد الزوار فاق القدرة الإستيعابية

0

زنقة 20 | الحسيمة

أصبح من سابع المستحيلات، الحصول على شقة مفروشة أو غرفة داخل فندق بمدينة الحسيمة خلال عطلة الصيف، بسبب التوافد الهائل للزوار من ساكنة المدن الأخرى أو أفراد الجالية.

و تشهد الحسيمة حسب ما عاينه الموقع ، اختناقا كبيرا كل مساء إثر تجول أعداد ضخمة من السيارات بوسط المدينة أو على طول كورنيش صباديا، مع غياب مواقف سيارات تحت أرضية و ضيق شوارعها و أزقتها.

أما الأسعار فحدث ولا حرج، حيث التهبت أثمان جميع الخدمات و منها الإيواء السياحي.

فإذا كنت محظوظا و عثرت على غرفة داخل فندق متوسط من فئة ثلاثة نجوم ، فإن السعر يصل إلى 1000 درهم لليلة الواحدة ، أما الشقق فإن أصحابها يشترطون حجز أسبوع أو أكثر مقابل أثمنة لا تقل عن 500 درهم لليلة الواحدة.

صيف هذه السنة بالحسيمة أصبح كابوسا للكثيرين، الذي عبروا عن امتعاضهم و استيائهم من ضعف العرض الفندقي والسياحي، بالإضافة لالتهاب الأسعار في الأسواق و المحلات التجارية والمقاهي والمطاعم.

رئيس الجماعة نجيب الوزاني، قال أن المدينة عرفت هذا العام اختناقا صيفيا كبيرا ، بسبب توافد اعداد كبيرة من السياح، وافراد الجالية المغربية المقيمة بالخارج.

و اعتبر الوزاني ، أن الوافدين على المدينة فاق القدرة الاستعابية للمدينة، مما يفرز حسبه ظواهر اجتماعية و اقتصادية وصفها بالطبيعية ، على رأسها احتلال الارصفة و الساحات لاغراض تجارية.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد