العشوائية والفوضى تفسد المسبح الكبير بالرباط و Rabat Animation في قفص الإتهام

0

زنقة 20 | الرباط

يعيش المسبح الكبير بالعاصمة الرباط، والذي افتتح سنة 2019 بأوامر ملكية، فوضى و عشوائية في التسيير ، جعلت عدداً كبيراً من الأسر خاصة ساكنة الأحياء الشعبية وضواحي المدينة، تمتنع عن زيارته واستغلاله خلال هذه الأيام التي تعرف ارتفاعا في درجة الحرارة.

وتتهم الساكنة ومرتادوا المسبح الكبير، شركة الرباط للتنشيط والتنمية “rabat animation” المكلفة بالإشراف على تسيير فضاءات القرب الرياضية بالرباط، بالتخبط في العشوائية بسبب سوء تسيير المسبح الذي يعرف فوضى في الدخول وعمليات تنظيم السباحة به وافتقار مرافقه لعدة معدات، بالإضافة إلى فرض تسعيرة على الكراسي الخاصة بالإستجمام وفرض “إتاوة” على السيارات بالمرأب التابع للمسبح من طرف مجهولين.

وأكد مواطنون على مواقع التواصل الإجتماعي، أن “تجربة شركة rabat animation في تسيير ملاعب القرب كارثية وهو أمر أصبح معروفا لدى الجميع، بالإضافة إلى سوء التسيير الذي يعرفه المسبح الكبير وفرض مبالغ على المواطنين رغم اقتناءهم التذاكر”.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد