احتلال الشواطئ باسم الملك في الحسيمة

0

زنقة 20 | الحسيمة

عادت ظاهرة احتلال الشواطئ بقوة هذا العام إلى الحسيمة، حيث تنتشر المظلات الشمسية والكراسي المخصصة للكراء ، ما يثير استياء المصطافين ومنهم أعداد كبيرة من أفراد الجالية.

و يتداول سكان الحسيمة، أن شواطئ معينة مثل “تالا يوسف” بات يحتلها أحد الأشخاص الذي يوصف بـ”النافذ” حيث يقوم بتغطية رمال الشاطئ بالكراسي و المظلات ويخصص جزءا منه لكراء دراجات الجيتسكي ، مهددا كل من يخالفه بأنه حاصل على رخصة من الملك.

و كتب احد المهتمين بالشأن المحلي أحمد يونس على صفحته الفايسبوكية ، أن ذات الشخص يقول للجميع بأن الملك هو من منح له رخصة استغلال فضاء “ثارا يوسف”.

و يتشكي زوار الحسيمة ، من تسلط منتخبين محليين و أصحاب فنادق معروفة بالمدينة و الذين يشهرون ورقة “رخصة الملك”، كلما اشتكى أحد من تصرفات غير لائقة تضر بالملك العام.

و معروف أن المنطقة يزورها الملك مرار و تكرارا خلال تواجده بالحسيمة ، كما أن عددا من مستشاريه شوهدوا في السابق يسبحون بذات الشاطئ المعروف بجودة مياهه ورماله.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد