الزاوي : المجتمعات العربية تعيش بعقلية القطيع وتفقد الحرية الفردية

0

زنقة 20 | طنجة

قال الروائي الجزائري المعروف أمين الزاوي، أن المثقف يخوض في السياسة لكنه ليس سياسياً، لأنه يشتغل على قاموس آخر ومفاهيم مختلفة.

و أضاف الزاوي، خلال ندوة تحت عنوان “أدوار المثقف في ترميم شظايا الحياة، ضمن فعاليات مهرجان “تويزا” المتوسطي للثقافة الأمازيغية بطنجة، أن المثقف يشتغل على المدى البعيد الإستراتيجي و الحضارة ، فيما السياسي يشتغل على التكتيك والموسمي.

الزاوي، اعتبر أن المثقف يجب أن يكون له موقف من السلطة وليس بالضرورة سلبياً.

و قال الزاوي أن السلطة تشتغل تناور في مربع السياسة ، فيما المثقف يشتغل في مربع الفلسفة والحضارة و الابستيمولوجيا والتاريخ، أي أنه يشتغل في مربع الديمومة و المدى البعيد.

و أضاف أن المثقف يجب أن يترك مسافة نقد دائما بينه و السلطة ، وعليه أن يكون دائما في معسكر الدفاع عن الديمقراطية والحريات الفردية و الجماعية، حينما يخاطب السلطة.

الروائي الجزائري، يعتبر أن مجتمعات شمال إفريقيا و العالم العربي تفقد تماما الحرية الفردية، مشيرا الى ان الفرد يعيش داخل القطيع ، ويفكر بالقطيع ولا باجتهاداته الخاصة.

و يؤكد الزاوي، أن المثقف عليه أن يعيد للفرد حاسة الدفاع عن الحرية الفردية.

قد يعجبك ايضا
النشرة الإخبارية الأسبوعية
اشترك في النشرة الإخبارية لدينا من أجل معرفة جديد الاخبار.
تعليقات
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد