أسر مغربية تؤخر شراء أضحية العيد إلى آخر ساعة

0

زنقة 20 ا الرباط

أجّلت العديد من الأسر المغربية ذوي الدخل المحدود شراء الأضاحي إلى اليومين الأخيرين قبل يوم العيد أو في ليلته، طمعا في انهيار أسعارها التي شهدت ارتفاعا ملحوظا نتيجة المضاربة وانتشار السماسرة والدخلاء على القطاع، الذين ألهبوا الأسواق تزامنا مع صرف رواتب الموظفين.

ورغم الوفرة التي تشهدها أسواق المواشي مع اقتراب العيد، ورغم نقاط البيع العشوائية وحتى المنظمة التي عمّت الطرقات والأحياء، غير أن فئة كبيرة من العائلات تخلفت هذه المرة عن شراء الأضحية قبل حلول العيد بأسبوع أو 4 أيام، نظرا لارتفاع الأسعار الذي تعرفه مختلف الأسواق سواء بحجة ارتفاع أسعار الأعلاف.

وتفضّل العديد من الأسر تأخير الشراء إلى ليلة العيد، أملا في انهيار الأسعار أو لجوء “الكسابة” إلى تخفيضها، وهو “مغامرة” للأسرة.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد