الوزيرة بنخلدون: لن أستقيل من الحكومة والأيام كفيلة بأن تكشف كل الحقائق

1

زنقة 20 . الرباط

يبدو  أن علاقة الحب التي تجمع بين الوزير المكلف بالعلاقات مع البرلمان والمجتمع المدني بالوزيرة المنتدبة سمية بنخلدون، زميلته في الحكومة، أصبحت تتخذ أبعادا أخرى، بعدما عبر رئيس الحكومة عبد الاله بنكيران لأعضاء الأمانة العامة لحزبه أن علاقة الحبيب ببنخلدون أزعجته مؤخرا.

ففي الوقت الذي تروج أخبار عن قرب إعلان زواج الوزيرين، قالت سُمية بنخلدون، في تصريح لـيومية “أخبار اليوم” إنها اختارت الصمت في مواجهة كل ما يروج من معلومات عن علاقتها بالوزير الحبيب الشوباني، معتبرة استهدافها هو ضريبة المسؤولية التي تتحملها.

وأضافت في ذات التصريح:إني نذرت للرحمان صوما فلن أكلم اليوم إنسيا”، وتقصدالامتناع عن الخوض في تفاصيل الموضوع والرد على ما يروج حوله من شائعات، مؤكدة أنها«قررت ترك الخائضين يخوضون في أحكامهم، وفضلت الصمت لأنه حكمة»، على حد قولها.

وعن إمكانية استقالتها، قالت الوزيرة إنها لا تفكر في ذلك، وإن «الأيام كفيلة بأن تقول كل شيء، وتكشف الحقائق حول الموضوع».

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد