العيون تحتضن ملتقى مغاربي لدعم مقترح الحكم الذاتي

0

 

زنقة 20 | العيون

بحضور وزير تونسي سابق ؛إحتضن قصر المؤتمرات مساء اليوم الجمعة ملتقى مغاربي يعد  الأول من نوعه بالاقاليم الجنوبية للبلاد لدعم مخطط الحكم الذاتي بالصحراء تحت السيادة المغربية.

وتاتي هذه التظاهرة المغاربية الداعمة للوحدة الترابية للمملكة المغربية؛ في إطار تنزيل الأهداف التي سطرتها الجمعية المغاربية للسلام والتعاون والتنمية.

كما ستقوم الجمعية وعلى مدى يومين ندوات فكرية وزيارات ميدانية ولقاءات مع جمعيات المجتمع المدني وأعيان القبائل الصحراوية، سيكون موضوعها هو الترافع دوليا من أجل إبراز الحكم الذاتي كنمط للحكم في الأقاليم الجنوبية.

وسيشكل هذا الملتقى المغاربي الضخم أيضا مناسبة لإعلان التنسيقية المغاربية من قلب العيون كبرى حواضر الصحراء لدعم مقترح الحكم الذاتي للصحراء تحت السيادة المغربية.

وسيقوم الوفد المغاربي بزيارة مدينة السمارة حيث ستنضم بكلية السمارة متعددة التخصصات، ندوة فكرية تحت عنوان: ”الإستقرار بالمنطقة المغاربية مرهون بدحض التفرقة والنزعة الانفصالية“.

ويضم الوفد المغاربي بهذا الملتقى التاريخي المنظم بالعيون كل من الوزير السابق التونسي احمد ونيس من الجمهورية التونسية ومحمد عبد السلام المقوز من دولة ليبيا والأستاذ بالمملكة العربية السعودية، الشريف فاضل بن حسين بن علي سفير السلام لدول الباسيفيك.

هذا إضافة، إلى رئيس المركز العربي للعقلاقات الدولية بنيوزيلندا  والأستاذ محمد افو من الجمهورية الإسلامية الموريتانية والأستاذ هشام عبود من الجمهورية الجزائرية والأستاذ عمر يونس عبد الكريم ابوبكر من قبائل إقليم فزان من دولة ليبيا والأستاذ البشير الدخيل مؤسس سابق لجبهة البوليساريو.

ومن المملكة المغربية الدكتور حسن أوريد من المملكة المغربية والامين العام لحزب جبهة القوى الديمقراطية مصطفى بنعلي و جمادة لبيهي رئيس رابطة الصحراء للديمقراطية وحقوق الإنسان من المغرب.

ويشار إلى ان هذا الملتقى المغاربي تنظمه الجمعية المغاربية للسلام والتنمية والتي يترأسها الناشط الإعلامي والمعارض للنظام الجزائري وليد كبير حيث سيتمخض في الأخير عن إعلان إئتلاف مغاربي لدعم مقترح الحكم الذاتي بالصحراء تحت السيادة المغربية.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد